أعلن اليوم البنك المركزي السوداني انتهاء كافة أشكال العقوبات الاقتصادية المفروضة على السودان، من قبل الولايات المتحدة.

وقال محافظ البنك المركزي بدر الدين عبدالرحيم إن البنك تلقى خطاباً من مدير مكتب العقوبات بوزارة الخارجية الأمريكية يفيد بتأكيد انتهاء كافة أشكال العقوبات الاقتصادية المفروضة على السودان منذ 12 أكتوبر 2017.

وأضاف المحافظ أن رفع العقوبات شمل 157 مؤسسة سودانية ولم يتبق ضمن العقوبات سوى بعض الأفراد والمؤسسات المرتبطين بالأحداث في دارفور.

وأوضح أن البنك قام بمخاطبة المصارف السودانية والمراسلين بذلك، كما قام بمخاطبة بعض المصارف المركزية بالدول العربية، لتنشيط علاقات المراسلة المصرفية تعظيماً للمنفعة المشتركة.

اترك تعليق