أكدت كارفور مصر التزامها المطلق وحرصها التام على راحة ورضا العملاء، وسعيها المستمر لتوفير كافة السلع واحتياجات العملاء خلال الظروف الاستثنائية التي نمر بها جميعًا.

ونظراً للظروف الطارئة الحالية اتخذت الشركة عدة إجراءات لمواكبة معدلات الطلب المرتفعة وازدياد عمليات الشراء عبر منصتها الإلكترونية، والذي وصلت إلى ستة أضعاف حجم الطلب المعتاد.

وقامت كارفور مصر بتعيين المزيد من الموظفين لفريق عمل التجارة الإلكترونية، وزيادة فريق كامل لتقديم الخدمة الهاتفية. كما تم زيادة ساعات عمل فريق التجارة الإلكترونية للعمل على مدار الأربع وعشرين ساعة مقسمة إلى ورديتين.

وذكرت، وفي إطار التزامنا بتلبية الطلبات المتزايدة خلال الفترة السابقة قامت الشركة مؤقتا بتخفيض عدد طلبات التوصيل المتاحة للمشتريات الجديدة ليتم تلبية جميع الطلبات السابقة.

ولضمان إرضاء العملاء قامت بإيقاف التعاملات مسبقة الدفع بشكل مؤقت مع تسوية كافة المدفوعات السابقة خلال عشرة أيام. هذا بالإضافة إلى زيادة عدد مواعيد التسليم وإعطاء العملاء خيار عدم قبولها.

كما نجحت خلال الفترة الماضية في الحفاظ على توافر كافة السلع بجودة متميزة وأسعار مستقرة بجميع فروع كارفور وذلك بفضل الخطط الإستراتيجية لتوفير مخزون سلعي يغطي احتياجات العملاء لفترة طويلة ويضمن استقرار الأسعار. مع اتخاذ إجراءات وقائية وفقاً لأعلى المعايير العالمية لضمان بيئة أمنة للتسوق.

وقد قامت بالتنسيق مع جهاز حماية المستهلك برئاسة اللواء الدكتور راضي عبد المعطي، وإطلاعهم على كافة الإجراءات المتخذة سواء تلك الاستباقية أو ما تقوم به من تحديثات، وستواصل المتابعة مع الجهاز  لإطلاعه على آخر المستجدات في إطار سياسة الشفافية التي تنتهجها الشركة احترامًا لعملائها.

اترك تعليق