تنظم الفنانة التشكيلية شيرين بدر معرض “الفن ينشر الأمل” وهو معرض أونلاين علي موقع يورو آرب أرتوداي الثقافي.

والمعرض يعد مبادرة لنشر الأمل والتفاؤل الذي نحتاجه جميعا في ظل وباء كورونا الذي يجتاح العالم.

ويشارك فيها 45 فنانا  من 10 دول هي: مصر، ايطاليا، صربيا، فرنسا، بلجيكا، الكويت، نيوزيلاندا، الفلبين، قبرص والولايات المتحدة.

وذلك بمعرض على موقع ” يورو آرب أرت توداي”  الثقافي الذي يقدم لنا أعمالا متنوعة من الفن التشكيلي تتضمن: التصوير والرسم والطباعة والموزاييك والجرافيك والنحت والتصوير الفوتوغرافي.

ومن بين الفنانين المشاركين دونزي الحسيني من مصر والتي قامت مؤخرا بتنظيم أول سمبوزيوم للمواهب المصرية الشابة في إيطاليا.

والجدير بالذكر، أن الفنانة شيرين بدر هي مؤسسة مشروع يوروارب أرتوداي الثقافي  لخدمة الفنانين والمبدعين العرب والأوروبيين، تحت رعاية جمعية دعم العلاقات العربية الأوروبية (أسريا).

ويهدف المشروع إلى تعزيز التفاعل الثقافي بين الشعوب العربية والأوروبية عن طريق عقد اللقاءات والعروض وورش العمل والمعارض والدورات التدريبية بالإضافة إلى التعريف بالمساحات المشتركة بين مثقفي هذه الشعوب، وتنشيط التواصل الإعلامي.

وعن المعرض تقول شيرين بدر: المعرض هو فاعلية لنشر الأمل والتفاؤل بعد وباء كورونا الذي اجتاح العالم. فكان يجب علينا كفنانين تشكيلين أن نواصل دورنا حتى لو من داخل منازلنا، لنقوم بدورنا في نشر الثقة بأن العالم سيهزم كل الأوبئة وسيغدو أجمل وأفضل وأكثر اتساعا، من هنا نطرح  الفاعلية الثقافية  “الفن ينشر الأمل. 

وأضافت “أن الفاعلية ترمي إلي  توجيه جزء من حصيلة مبيعات المعرض للمساهمة في علاج المصابين بكورونا في جميع البلاد المشاركة في المبادرة”.

وتؤكد تلك الفاعلية على استمرار الأنشطة الثقافية وزيارة المعارض علي مواقع الانترنت والاطلاع على الأعمال الفنية من المنزل وتوسيع نطاق تبادل الخبرات والحوار الثقافي.

وأيضا تشجيع الطلاب سواء في المدارس أو الجامعات على توثيق علاقاتهم بالفن وزيارة المعارض مع توفير المراجع التعليمية على الموقع لتكون الزيارة فنية وتعليمية في نفس الوقت

اترك تعليق