استقبل الفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع, المهندس محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي الجديد , عقب آداه حلف اليمين أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي صباح اليوم .

وتقدمت هيئة التصنيع بخالص التهنئة  المهندس مرسي علي ثقة القيادة السياسية لتوليه منصب وزير الدولة للإنتاج الحربي, حيث أنه كان يشغل منصب مدير عام الهيئة العربية للتصنيع.

وفي هذا الصدد, أعرب التراس عن أخلص تمنياته للمهندس مرسي بالنجاح والتوفيق في مهام عمله الجديد, متمنيا له التقدم والرقي لمسيرة وزارة الإنتاج الحربي.

وفي سياق متصل, ذكر “التراس” أن العربية للتصنيع ووزارة الإنتاج الحربي يمثلان جناحا الصناعة المصرية وأن التعاون بينهما قائم بالفعل لتنفيذ توجيهات الرئيس السيسي لتعميق التصنيع المحلي ونقل وتوطين التكنولوجيا.

ولفت إلى أن هناك تنسيق وتكامل وإجتماعات دورية مشتركة لتنظيم هذا التعاون بما يحقق المصلحة العامة والإستغلال الأمثل للموارد والإمكانيات المحلية علي وجه يتفق مع سياسة الدولة لتعميق التصنيع المحلي وتلبية مطالب خطط التنمية الشاملة بالدولة.

ومن جانبه, وجه المهندس مرسي الشكر للقيادة السياسية وثقتها لتوليه المنصب كما تقدم بخالص تعازيه ومواساته لأسرة الوزير السابق الفريق محمد العصار .

كما أعرب عن تقديره الشديد وتأثره بهذه الحفاوة, مؤكدا أنه تشرف بتولي مسئولية مدير عام الهيئة خلال الفترة الماضية والتي تعد فترة ثرية وهامة في حياته العملية.

وشدد المهندس مرسي على ان الهيئة العربية للتصنيع هي الذراع الأخري للتصنيع العسكري بمصر بما تمتلكه من كفاءات بشرية وإمكانيات وقدرات تصنيعية مطابقة لمعايير الجودة العالمية.

وأكد أن أوجه التعاون المشترك والتنسيق بين الإنتاج الحربي والعربية للتصنيع ستمتد لمجالات متعددة لتوفير كافة إحتياجات المشروعات القومية الحالية والتنموية بالدولة وتطوير الصناعة عن طريق التعاون مع كبري الشركات العالمية.

اترك تعليق