شهد الدكتور ابراهيم عشماوى مساعد أول وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية توقيع مذكرة تفاهم بين شركتي Grg المصرية ومجموعة sopria القابضة الايطالية بغرض افتتاح سلاسل تجارية بالاسواق المصرية، وهي اول استثمارات ايطالية في مجال السلاسل التجارية.

وتعد الشركة القابضه الإيطالية من اكبر الشركات المنتجة والموزعة للمنتجات الغذائية في ايطاليا واوروبا، وتحتوي المجموعة علي شركات crai, retail modeling.
وتعد مصر هي ثالث دولة خارج ايطاليا بعد سويسرا ومالطا لفتح اسواق بها.
وعقد الدكتور عشماوى اجتماعا عبر تقنية الفيديو كونفرانس مع انجلو كاليندو نائب رئيس الكونفدرالية الإيطالية، وعيسي اسكندر المدير الإقليمي للكونفدرالية الإيطالية وتامر جودة المدير العام لمجموعة Grg المصرية، واليساندرو جاسبارو العضو المنتدب لمجموعة سابريا، وفى حضور فرانسيسكو باجنيني المدير التجارى بالسفارة الايطالية في مصر.
ونقل عشماوى خلال الاجتماع تحيات الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية، مؤكدا أن وزارة التموين لديها اهتمام بالغ فى تيسير كافة الإجراءات للمستثمرين فيما يتعلق بانشاء المناطق اللوجستية والسلاسل التجارية الكبرى وفقا لتوجيهات القيادة السياسية.
وأكد ان توقيع مذكرة التفاهم هو ثمار المؤتمرات التى عقدت فى “نابولي” والقاهرة خلال الأشهر الماضية تحت رعاية وزارة التموين بالتنسيق مع الكونفدرالية الإيطالية وبمشاركة كبار المستثمرين فى إيطاليا وأوروبا.
ولفت الى إن مصر أصبحت لديها فرص استثمارية كبيرة ومتنوعة، وأن الأرباح والعوائد الاستثمارية تفوق مثيلتها في الدول الاخرى، وفقا لتقارير الهيئات الاقتصادية الدولية والتي اعلنت عن ان النمو في الاقتصاد المصري قد يفوق حاجز ال4%؜ وان معدلات نمو الاقتصاد المصري تعد من ضمن اكبر دول العالم نمواً، بالإضافة إلى المناخ الأمن للاستثمار حالياً.
كما إنّ السوق المصرية واعدة وتحتاج لضخ المزيد من الاستثمارات الضخمة في قطاع التجارة الداخلية، وبما يضمن تحقيق عوائد اقتصادية على الاستثمار لصالح كلاً من المستثمر والمطور.
وأوضح عشماوي أنّ المناخ الاستثماري الراهن في مصر يتيح العديد من الفرص الجاذبة لمزيد من الاستثمارات.
وأكد التحالف المصري الايطالي الجديد في مجال السلاسل التجارية أن التعاون والرغبة بين الطرفين يأتي انعكاساً للمجهود الكبير الذي قام به جهاز تنمية التجارة الداخلية خلال العامين الماضيين، والتي بدأت بتوقيع خطاب تفاهم مع الكونفدرالية الايطالية للتنمية الاقتصادية والتي تحتوى تحت مظلتها اكثر من 10 آلاف شركة ومقرها نابولي.
هذا، وقيام وزير التموين والتجارة الداخلية، ود.ابراهيم عشماوى في جذب الاستثمارات الايطالية لمصر واخرها المنتدي الاقتصادي الثاني الذي نظمته القاهرة في نهاية ديسمبر الماضي والذي اقيم تحت رعاية رئيس الوزراء ونظمه جهاز تنمية التجارة الداخلية برعاية وزارة التموين و الكونفدرالية الايطالية للتنمية الاقتصادية.
وقال جوسيبي رومانو رئيس الكونفدرالية الايطالية للتنمية الاقتصادية انه سعيد للغاية بان تبدأ الكنفدرالية بتحقيق باكورة مشروعاتها فى مصر والتى ستليها مول كبير للمودة والفاشيون الايطالي الشهير وانه اختار مصر كاول دولة افريقية عربية لكى تكون مقر لاول مشروع من سلاسل السوبرماركت الايطالية وهذا يرجع آلى الامان والاستقرار عبر رئاسة فخامة ألرئيس عبد الفتاح السيسي
وقال د.عيسي اسكندر مدير الكنفدرالية الايطالية للتنمية فى الشرق الاوسط ودول الخليج إن التوقيع اليوم بين مجموعة اسواق مصر وبين مجموعة سابورى دى ايطاليا (والتى تعنى الطعم الايطالي) يعد تتويجاً للعمل الذى بدء منذ 2019 فى نابولى وجايتا والمنتدى الاقتصادى الثانى فى القاهرة فى ديسمبر الماضي.
ووصفه بأنه عمل شاق تم انجازه فى اصعب مرحلة مر بها العالم اجمع ولكن كما علمنا ألرئيس السيسي وما نراه من خلال انجازاته حتى عبر التعايش مع فيروس كورونا اعطانا القوة والدفعة للاستمرار فى تنفيذ هذا المشروع.

اترك تعليق