أعلنت شركة فريزا (FRISA) العالمية المصنّعة للحلقات المدورة غير الملحومة وتشكيلات القوالب المفتوحة، عن توسعها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بافتتاح مكتبها الجديد في دبي.

وفي إطار استثماراتها الدولية وتوسعها العالمي المستمر، سيتولى المكتب الجديد مهام دعم نجاح العملاء الحاليين والمحتملين بالتزامن مع نمو وازدهار الشركة وتطوير حلولها الخاصة بتشكيل القوالب المعدنية.
وتجدر الإشارة إلى أن حجم سوق تشطيب المعادن في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من المتوقع أن يشهد نموًا كبيرًا، أي بمعدل نمو سنوي مركب يقدر بأكثر من 4% على مدى السنوات الخمس المقبلة، لا سيما في ظل الطلب المتزايد على المنتجات المعدنية الصلبة والمقاومة للتلف وطويلة الأمد.
كما تركز منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بشكل أساسي على تطوير البنية التحتية والتقدم التكنولوجي، مما يتيح للشركات متعددة الجنسيات إمكانية تأسيس حضور لها في سوق الدولة للاستفادة من الفرص السانحة.
وتأتي هذه الخطوة في وقت تشهد فيه المنطقة رفعاً تدريجياً لقيود الإغلاق وتوقعات بعودة زخم المشاريع وانتعاشها مجدداً بعد فترة من الجمود وفائض المخزون الطفيف الناتج عن القيود المطبقة على النقل.
وذلك على خلفية أزمة تفشي الوباء. ويشكل قطاع البناء والإنشاءات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وخاصة في دولة الإمارات، واحداً من أكثر القطاعات الحيوية والديناميكية.
ولهذا، في ضوء تأثير جائحة كوفيد 19، فإن توفير المواد الحيوية والأكثر أهمية اعتماداً على المصادر المحلية لمواكبة التطور المتسارع للتقنيات الحديثة التي تلغي الحاجة إلى السفر والواردات أو الصادرات، تكتسب أهمية قصوى وغير مسبوقة.
كما ستلعب الشركة دوراً في مساعدة السوق على إدارة وتلبية الطلب المتنامي على الصلب، وهو ما سيساهم في تسريع وتيرة تعافي وانتعاش السوق.
وبفضل ما تزخر به الشركة اليوم من قدرات تشغيلية فائقة يجعلها في وضع جيد لمنح زخم أكبر لحركة الانتاج المتباطئ والوفاء بالاحتياجات المتنامية التي شهدتها المنطقة مؤخرًا.
وفي معرض تعليقه على التوسع الجديد للشركة في المنطقة، تحدث كارلوس غارزا، الرئيس التنفيذي لشركة فريزا: “إن قرار افتتاح مكتب FRISA الإقليمي في دولة الإمارات يأتي في إطار بلورة خطة النمو الاستراتيجية لدينا بهدف تقديم الدعم إلى عملائنا في قطاع الصلب، بالإضافة إلى سائر القطاعات الأخرى ضمن محفظتنا، بما في ذلك قطاع النفط والغاز وتوليد الطاقة والفضاء، خصوصاً في ظل استعداد تلك القطاعات للتعافي من تأثير كوفيد 19”
وتابع “كما أننا، من خلال مكتبنا الجديد، سنكون أقرب جغرافياً من العديد من عملائنا ومشاريعنا الرئيسية وسنستفيد أيضاً من الوصول إلى شريحة أوسع من العملاء في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. واليوم، تتمتع دولة الإمارات بمكانة بارزة كمركز إقليمي راسخ للأعمال، وبالتالي، فإن تواجدنا هنا قد أصبح مطلباً أساسياً لنمو وازدهار فريزا”.
وأضاف “إن لدى شركة فريزا سجل حافل من حيث العمل عن كثب مع أبرز العلامات التجارية التي تتمتع بحضور دولي بارز، ومن ضمنها سيمنز ورولز رويس وكاتربلر وجنرال إلكتريك وشلومبيرج، التي استفادت من مزايا منتجات وحلول فريزا المتنوعة والعديدة، والتي تشمل على سبيل المثال لا الحصر، الكربون وسبائك الصلب والصلب المقاوم للصدأ والتيتانيوم والسبائك الفائقة، وهي من اهم العناصر التي منحت الفرصة لتلبية متطلبات مجموعة واسعة من الأسواق الصناعية”.
وأوضح أنه بفضل ما تتسم به FRISA من تطبيق معايير صناعية عالمية المستوى، والتزامها الراسخ بالجودة وخدمة العملاء الاستثنائية، ومنشآت التصنيع الحديثة، فهذا يجعلها المورد الاستراتيجي والموثوق بين شريحة العملاء من كبار مصنّعي المعدات الأصلية في العالم.

اترك تعليق