انطلقت اليوم أعمال سيتي سكيب 2020، المعرض العقاري الأكثر نفوذاً في مصر، بحضور خالد عباس نائب وزير الإسكان.

وبمشاركة أكثر من 50 شركة تطوير عقاري بما عكس استئناف الأعمال وعودة الاستثمار في البلاد.
ويعرض المطورون مجموعة واسعة من الصفقات والخصومات المصممة خصيصاً لزوار المعرض المقام في مركز مصر الدولي للمعارض في الفترة من 4 إلى 7 نوفمبر الجاري.
ويأتي تنظيم النسخة الجديدة من المعرض بدعم ورعاية وزارة الإسكان في مصر، وقد اطلع المهندس خالد عباس خلال الجولة الافتتاحية على منصات الجهات العارضة للحصول على إيجازات مفصلة حول مشاريعهم العقاري المتنوعة.
ومن جانبه قال فارس خليل، مدير معرض سيتى سكيب مصر: “يتيح سيتي سكيب للمستثمرين والمطورين ومشتري الوحدات السكنية المحتملين فرصة التواصل المثمر، ويوفر للقطاع إمكانية استعراض مجموعة واسعة من العقارات والعروض المميز”.
وتابع”وتكتسب نسخة هذا العام من المعرض أهميةً غير مسبوقة لما تقدمه من دعمٍ للقطاع في استعادة نشاطه التجاري”.
وأضاف “حرصنا على الالتزام بتطبيق معايير الأمان التام من إنفورما للصحة والسلامة تأمين أكبر تجمّع للمهنيين والمستثمرين الواعدين ضمن بيئة آمنة وصحية”.
وشهد اليوم الأول من المعرض إطلاق مجموعة من المشاريع التي قدمها العارضون؛ وبهذا الإطار قال محمد فاروق سعد مدير الادارة التجارية للشركة المصرية الكويتية للتنمية العقارية: “أطلقنا عبر منصة سيتي سكيب اليوم مشروع مدينة طبية هليوبوليس الجديدة، ونتوقع تحقيق حجم مبيعات كبير بفضل الموقع الاستراتيجي للمشورع الكائن بالقرب من العاصمة الجديدة وهو ما سيجعلها من أهم المدن الجديدة في المستقبل القريب”.
وأضاف “نشارك لأول مرة في معرض سيتي سكيب ولكن شاركنا من قبل في معرض نكست موف الذي تنظمه إنفورما ماركيتس ونتوقع اقبالاً واسعاً وخاصة في أيام المعرض الممتدة خلال عطلة نهاية الأسبوع”.
ومن جانبه قال محمود خليفة مدير تسويق عامر جروب: “يشكل معرض سيتي سكيب أحد الخطوات المهمة لتنشيط الأعمال في القطاع العقاري وخصوصا في ظل الكبوة التي لحقت بالسوق من جراء الجائحة”.
وأضاف “نستعرض عبر منصة سيتي سكيب 2020 مشروع بورتو هليوبوليس وهو المشروع الاهم الذي نقدمه خلال فترة المعرض ونقدم من خلاله عروض لعملاء الدفع النقدي، كما لدينا خطط دفع حيث يمكن الدفع 10% الباقي 10 سنين والتسليم خلال 3 سنين للمشروع بالكامل”.
وكشفت شركة صروح العقارية، الراعي الذهبي لمعرض سيتي سكيب، عن إطلاق مشروع “سيتاديل” وهو مبنى إداري تجاري ترفيهي يلبي احتياجات مجتمع المال والأعمال يقام على مساحة 22 ألف متر مربع في قلب العاصمة الإدارية، يتم تنفيذه بتكلفة استثمارية تصل الى مليار جنيه.
ويتكون “سيتاديل” من مبنيين يتميز كل منهما بهوية خاصة تلبى احتياجات الشركات المحلية والعالمية الباحثة عن مقر لها بالقرب من الحي الحكومي،، وتتمتع جميعها بكافة وسائل التكنولوجية الحديثة، بالاضافة الى نادي لرجال الأعمال، ومنطقة البلازا وهي عبارة عن مساحة مفتوحة تربط بين المبنيين بعناصر معمارية مميزة.
.كما أطلقت شركة The Land Developers آخر مراحل مشروع أرمونيا في العاصمة الجديدة، والذي يمتد على مساحة 42 فدانًا، ويحتوي على 20% فقط من المساحة المبنية 80% مخصصة من المسطحات الخضراء.
ويتضمن المشروع مجموعة متنوعة من الوحدات العقارية التي تتراوح من شقة بغرفة نوم واحدة إلى 4 غرف نوم معروفة باسم فيلات سيليو. وتتراوح مساحات المعيشة من 87 مترًا مربعًا إلى 347 مترًا مربعًا لتلبية جميع احتياجات العملاء.
وأطلقت ماستر بلدر جروب، إحدى أكبر شركات التطوير العقاري في منطقة الدلتا، مركز ريفرجرين الطبي، والذي يعدّ بدوره أول مركز طبي في العاصمة الجديدة.
وشهدت منصة المعرض لهذا العام، المشاركة الأولى لشركة ماونتن فيو، والتي تتولى تطوير مجموعة من الوحدات السكنية والمنتجعات الفاخرة ضمن عدد من أبرز المواقع في مصر، بما فيها شرق وغرب القاهرة وساحل البحر الأحمر والساحل الشمالي.
كما عرضت شركة إنرشيا، التي تسجل أولى مشاركاتها في المعرض، مجموعتها من المشاريع الفاخرة في القاهرة وساحل البحر الأحمر والساحل الشمالي.
وتضم قائمة الشركات المشاركة في سيتي سكيب هايد بارك و Ora Developers وأرواسكوم القابضة للتنمية ألجازي والأهلي صبور وإعمار ولافيستا وسيتي إيدج المطور الوطني ومجموعة من شركات التطوير.
ويجري تنظيم فعاليات معرض سيتي سكيب بما بما يتفق مع معايير الأمان التام من إنفورما للصحة والسلامة، بهدف ضمان سلامة جميع العارضين والزوار عبر مختلف الفعاليات التابعة للشركة حول العالم.
وهو ما يتيح للمشاركين في سيتي سكيب ممارسة الأعمال والتواصل فيما بينهم ضمن بيئة آمنة ونظيفة.

اترك تعليق