أعلنت شركة “اتصالات مصر” المشغل المتكامل لخدمات الاتصالات في السوق المصري، حصولها على حزمة ترددات جديدة في الحيز الترددي 2600 ميجا هرتز بتقنية TDD بنظام حق الانتفاع لمدة 10 سنوات.

وذلك بعد موافقة الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات على العرض المالي والفني للشركة بمقابل 325 مليون دولار (ما يعادل 5.2 مليار جنيه) يسدد منهم نصف المبلغ، أي 162.5 مليون دولار بالدولار فور إتاحة الترددات والباقي بالجنيه المصري على سنتين.
وهذا، طبقاً لشروط المزايدة التي أعلنها جهاز تنظيم الاتصالات قبل المزايدة.. وبذلك تتجاوز حجم استثمارات الشركة في السوق المصري 55 مليار جنيه على مدار 14 عامًا.
وأكدت “اتصالات مصر” التي تحتل أفضل المراتب المتقدمة في تقارير جودة الخدمة، أن الترددات الجديدة التي حصلت عليها سوف تساهم في تأكيد الشركة على مكانتها الرائدة بتقديم أفضل وأحدث خدمات ممكنة لعملائها في إطار سعيها الدائم لتحسين وتطوير شبكتها بالاعتماد على أحدث الإمكانيات والأجهزة المتاحة في أسواق التكنولوجيا والاتصالات العالمية.
وعلى مدار عملها خلال 14 عام اثبتت اتصالات أنها أقوى شبكة في مصر بتحقيقها العديد من النجاحات المتتالية التي تؤكد ريادتها التكنولوجية، فكانت أول شركة توفر خدمات الجيل 3.5 ذات الجودة العالية، وحازت السبق في تقديم خدمات الجيل الرابع 4G بدون حاجة عملائها لتغيير شرائح هواتفهم بالإضافة لتطوير شبكتها بشكل مستمر.
وأكد المهندس حازم متولي الرئيس التنفيذي لشركة اتصالات مصر، أن الشركة لا تدخر جهدًا في سبيل تقديم أفضل خدمة لعملائها ومواكبة النمو المتزايد للعملاء على شبكة اتصالات مصر، لذلك قررت الشركة التقدم بعرض مالي في المزايدة التي طرحها الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات للحصول على الترددات الجديدة”.
وأضاف، وبقبول العرض تستثمر “اتصالات مصر” 325 مليون دولار جديدة في الترددات وترفع حصيلة تردداتها إلى 60 ميجا هيرتز يحق للشركة الانتفاع بهم.
وأوضح، أن الشركة سوف تقوم خلال الفترة المقبلة بدمج الترددات الجديدة وإعادة هيكلة الترددات القديمة على الشبكة بما يساهم في تقديم أفضل خدمات للصوت ونقل البيانات للعملاء، وبالتالي الاستمرار في الحصول على أحدث منتج وأفضل خدمة ممكنة في السوق المصري.

اترك تعليق