حصدت شنايدر إلكتريك، الشركة الرائدة في مجال إدارة الطاقة والتحكم الآلي، جائزتي “أفضل برنامج رفاهية مؤسسية” و”أفضل تطبيق لتكنولوجيا الموارد البشرية”.

وذلك خلال حفل توزيع جوائز Future Workplace الذي عُقد هذا الأسبوع، وأشادت لجنة تحكيم الجائزة بالجهود التي بذلتها شنايدر إلكتريك لخلق بيئة عمل آمنة وجذابة باستخدام الأدوات والموارد التي تدعم التكامل بين العمل والحياة، فضلاً عن الدعم الذي قدمته للموظفين طوال عام 2020.
كما حصدت شنايدر إلكتريك جائزة “أفضل تطبيق لتكنولوجيا الموارد البشرية” عن مبادرة سوق المواهب المفتوح، وهي منصة داخلية متنقلة تستند إلى تقنية الذكاء الاصطناعي، وتساعد في خلق فرص للموظفين لتسريع تطورهم الوظيفي مع تحقيق التوازن بشكل أكثر كفاءة بين العرض والطلب الداخلي على المواهب.
وتسلط جوائز Future Workplace الضوء على أفضل مواهب الموارد البشرية في الشرق الأوسط وتكرم المتخصصين بالموارد البشرية في القطاعين الحكومي والخاص تقديراً لمساهماتهم البارزة في خلق قوة عاملة عالية الأداء بما يتناسب مع متطلبات المستقبل، وتتألف لجنة تحكيم الجائزة من 20 خبيراً من أصحاب الكفاءات العالمية في المجالات المختلفة.
وكانت شنايدر إلكتريك قد قدمت منذ 5 سنوات استراتيجية عالمية لرفاهية موظفيها بناءً على ستة ركائز استراتيجية وهي الموهبة، والثقافة عالية الأداء، ورفاهية الموظفين، والتعلم، والقيادة، والتنوع والشمول.
وطوال عام 2020 ساعد فريق الموارد البشرية في شنايدر إلكتريك عبر منطقة شمال أفريقيا والمشرق العربي الموظفين على التكيف مع التحديات التي فرضتها جائحة كوفيد – 19 من خلال التركيز على الصحة الذهنية والمرونة النفسية والمهنية.
وتم تصميم سوق المواهب المفتوح (OTM) التابع لشنايدر إلكتريك لمساعدة الشركة على الاحتفاظ بالمواهب، وهو عبارة عن موقع إلكتروني يمكن لجميع الموظفين الانتقال إليه لاستكشاف مجموعة متنوعة من فرص التطوير الوظيفي، سواء كانت مناصب جديدة أو برامج إرشاد وتدريب أو مشاريع أخرى. وتستخدم منصة سوق المواهب المفتوح تقنية الذكاء الاصطناعي لمطابقة العرض والطلب من المواهب في جميع أنحاء الشركة ومطابقة الأدوار الداخلية والمشاريع والموجهين مع المواهب الداخلية.
ويساعد هذا المشروع الشركة في الوصول إلى مجموعة متنوعة من المواهب من جميع أنحاء الأعمال التجارية العالمية، مما يضمن حصول الموظفين على عدد لا يحصى من الفرص الوظيفية للاختيار من بينها داخل الشركة.
وقال المهندس وليد شتا، الرئيس الإقليمي لشنايدر إلكتريك مصر وشمال إفريقيا والمشرق العربي: “كان عام 2020 مليئاً بالتحديات، وكان تركيزنا منصباً على كيفية ضمان سلامة وصحة موظفينا جسدياً وذهنياً ونفسيا، والتأكد من استمتاعهم بما يقومون به من أعمال، فالأشخاص الأصحاء والسعداء هم أساس نجاح أي شركة، وكان هدفنا دائماً التأكد من أننا نفعل كل ما في وسعنا لمساعدة موظفينا وتقديم مختلف أشكال الدعم لهم، ونسعى عبر مبادرة سوق المواهب المفتوح إلى منح موظفينا فرصة النمو مهنياً ووظيفياً داخل الشركة”.
وأضاف، وتشكل الجائزتان دليلاً على جهودنا التي بذلناها هذا العام، وسنواصل إعطاء الأولوية لرفاهية موظفينا وضمان تطورهم المهني طوال عام 2020 وما بعده.

اترك تعليق