أعلنت شركة اتصالات مصر، الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات المتكاملة، عن بدء التعاون مع بنك القاهرة الرائد في تقديم الخدمات المصرفية المتطورة.

وذلك لتقديم مجموعة من أفضل الخدمات البنكية وأكثرها جودة لتناسب كافة شرائح عملاء الشركة بمختلف مستوياتهم الاجتماعية، ووفقا لضوابط النظام المصرفي المصري وقواعده،
وهذا في إطار استراتيجية الشركة للمساهمة في تطوير منظومة خدمات الدفع الإلكتروني ودعماً لجهود الحكومة المصرية في مجال التحول الرقمي ونشر مفهوم الشمول المالي، الذي سينعكس إيجابا على الاقتصاد الوطني.
وتستهدف خدمة اتصالات كاش تمكين عملاء اتصالات مصر من إرسال واستقبال الأموال والاحتفاظ بها بشكل آمن عن طريق تطبيق الهواتف الذكية.
وتوفر اتصالات كاش للعملاء خدمات سحب وإيداع الأموال من خلال فروع الشركة المنتشرة في جميع محافظات مصر وكذلك السحب والإيداع من خلال ماكينات الصرف الآلي ATM بالإضافة للسحب والإيداع عبر ماكينات «فوري كاش»،
كما يمكن للعملاء استخدام الحساب البنكي مباشرة لتعبئة رصيد محفظة «اتصالات كاش» وذلك عبر البنوك الداعمة للخدمة.
وأعرب المهندس حازم متولي الرئيس التنفيذي لشركة اتصالات مصر، عن سعادته بالتعاون مع بنك القاهرة الرائد في تقديم الخدمات المصرفية المتطورة، بما يمتلكه من مقومات وإمكانيات كبيرة تساهم في تقديم مجموعة متنوعة من الخدمات لعملاء الشركة.
وأكد متولي، أن هذا التعاون يعكس حرص اتصالات مصر الدائم على تقديم أفضل الخدمات المبتكرة والمتميزة ذات القيمة المضافة لكافة عملائها، من خلال الاهتمام بتوسيع خدمات المحافظ الإلكترونية وإضافة خدمات جديدة لإرضاء كافة احتياجات العملاء، فضلا عن جذب قاعدة كبيرة من العملاء وتمكينهم من الخدمات والمنتجات البنكية المتطورة على مدار الساعة.
وأوضح أن هذا التعاون يتضمن التوسع في الخدمات البنكية لاستيعاب أعداد العملاء بجانب تقديم عدد من الخدمات المتميزة للعملاء لإرضاء متطلبات العملاء المختلفة بمختلف احتياجاته.
ويساهم بذلك في تحقيق العديد من الفوائد منها تنويع مصادر السحب والإيداع وعدم اقتصارها على أماكن محددة بهدف تقليل التزاحم ودعما لإجراءات التباعد التي تساهم في تقليل مخاطر فيروس كورونا، إضافة إلى توفير الوقت والجهد على عملاء الشركة المنتشرين في كافة أنحاء الجمهورية، دون أي زيادة في مصاريف الخدمة.
ومن جانبه، أشاد طارق فايد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لبنك القاهرة، بالتعاون مع شركة اتصالات مصر الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات المتكاملة، مشيرًا إلى أن هذا التعاون يأتي ضمن خطط واستراتيجيات البنك التي تتماشى مع توجهات الدولة في التحول الرقمي، عبر استبدال المعاملات النقدية بوسائل الدفع الإلكتروني لتسهيل طرق الدفع والحصول على خدمات التحول الرقمي بطرق أبسط وأسرع وأكثر أماناً.
وأضاف “منذ عدة سنوات اتخذنا خطوات واسعة لدعم توجه الدولة نحو التحول الرقمي، والآن نركز على إتاحة الفرصة أمام عملاء المحافظ الإلكترونية عبر المحمول للاستفادة من خدماتنا الرقمية المتطورة، المدعومة بخبرات موظفينا، واستنادا إلى عدد فروعنا المنتشرة بمختلف أنحاء الجمهورية”.
يذكر أن شركة اتصالات مصر خلال أزمة كورونا وبتعليمات من البنك المركزي المصري، قد قامت برفع الحد الأقصى لرصيد المحفظة إلي 30 ألف جنيه بدلا من عشرة آلاف جنيه إضافة لرفع الحد الأقصى لعمليات التحويل والايداع.
كما أتاحت الشركة فتح المحفظة الإلكترونية “اتصالات كاش” من المنزل دون الحاجة للتوجه إلى الفروع من خلال تحميل تطبيق “اتصالات كاش” وتحميل صورة بطاقة الرقم القومي، أو عن طريق *777# وإدخال أرقام بطاقة الرقم القومي لمطابقتها، مع تسهيل جميع إجراءات الاشتراك في الخدمة، وذلك قبل أن يصدر البنك المركزي المصري قراره الأخير بوقف خدمة الاشتراك من المنزل.

اترك تعليق