احتفلت شركة إعمار مصر بوضع حجر الأساس وإطلاق المرحلة الأولى من مشروع Belle Vie بمدينة الشيخ زايد الجديدة.

وذلك بحضور اللواء محمد أمين نصر مستشار رئيس الجمهورية للشؤون المالية وأمين صندوق تحيا مصر، واللواء أمير سيد أحمد مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط العمرانى، ومحمد علي العبار مؤسس شركة إعمار العقارية.
ويعد Belle Vie ثاني مشروعات إعمار مصر في غرب القاهرة بعد مشروع كايرو جيت الذي أطلقته إعمار مصر في أكتوبر الماضي.
ويقع “بيل ڤي” على مساحة 500 فدان بمدينة الشيخ زايد الجديدة وتصل قيمة الاستثمارات بالمشروع إلى 38 مليار جنيه.
وصُممت “Belle Vie”بدقة لضمان تجربة حياتية ترقى إلى مستوى “الحياة الجميلة” كما يعنى اسمها باللغة الفرنسية، وتمتاز بوجود وادي أخضر يمتد بطول 1400 متر في أنحاء المشروع، وبحيرة تحيط بها مساحات خضراء، وشاطئ رملي، ونادي اجتماعي ورياضي متعدد الأنشطة، ومنطقة مفتوحة للخدمات تضم المتاجر والمطاعم وجود مؤسسة تعليمية.
وفي بداية الحفل الذي أحياه الملحن وعازف البيانو اللبناني الشهير ميشيل فاضل، بحضور نخبة من رجال السياسة والإعلام والفن.
وقال محمد علي العبار: “يشهد العالم حالة من التفاؤل والاتجاه نحو العمل الإيجابي وبجهد كبير بعد عام كان مليئا بالتحديات، لكن على الرغم من هذه التحديات استطاعت إعمار مصر مواصلة العمل في مشروعاتها المختلفة، وتحقيق مزيد من قصص النجاح، بالتعاون مع جميع شركائها، التي نشهد أحد فصولها اليوم بإطلاق المرحلة الأولى من مشروع Belle Vie بمدينة الشيخ زايد الجديدة”.
وأضاف “ذكرت في العام الماضي أن مرحلة التعافي ستستغرق عاما وأنه باقتراب منتصف 2021 سيكون الاقتصاد العالمي بدأ في استعادة نشاطه مرة أخرى، وقد أثبت الاقتصاد المصري قدرته على التعامل مع الأزمات الطارئة، وبشهادة المؤسسات الدولية والخبراء حقق نموا هو الأعلى بين معدلات نمو الاقتصادات الناشئة عام 2020”.
وتابع، وهو ما يدفعنا في إعمار مصر للمزيد من العمل والتوسع في مشروعاتنا بمصر، واطلاق المرحلة الأولى من مشروع “بيل ڤي” والذى سيكون مشروعا سكنيا متكامل الخدمات في منطقة هامة في مدينة الشيخ زايد الجديدة.
وأكد “لدينا في إعمار مصر رؤية في الاستثمار في المناطق الجديدة، وكما بدأنا مشروعاتنا في ميفيدا ومراسي في مناطق كانت بكر وقتها لكن كانت لنا رؤية مستقبلية في التواجد في هذه المناطق والتي أصبحت بمرور الوقت مراكز حيوية وهامة”.
واستطرد، وهو ما نراه في موقع “بيل ڤي” والذى نجده مستقبل غرب القاهرة حيث تقع بالقرب من مطار سفنكس، ومنطقة الأعمال بالقرية الذكية بجانب القرب من المناطق الأثرية في الأهرامات، والمتحف المصري الكبير.
وكانت إعمار مصر قد أعلنت أن تصميم مشروع “Belle Vie” سيتميز بالأناقة والأصالة وعدم الارتباط بفترة زمنية محدد بلى كلما مر عليه الزمن تزداد قيمته، كما سيكون نموذجا لمجتمعات إعمار التي تضم مساحات ونماذج مختلفة الفيلات وتاون فيلا، وكواد فيلا والشقق السكنية.
وتشهد إعمار مصر خلال الفترة الماضية نموا في أعمالها بمصر حيث احتفلت في أكتوبر الماضي بنجاح المرحلة الأولى من مشروع كايرو جيت أول مشروعاتها في غرب القاهرة والذي يقع على مساحة 133 فدان في قلب الشيخ زايد باستثمارات تصل إلى 11.5 مليار جنيه، وذلك في حفل أحياه النجم عمرو دياب وحضره نخبة من رجال السياسة والفن والإعلام.
وفي يناير الماضي احتفلت إعمار مصر بوضع حجر الأساس لفندقي العنوان بيتش ريزورت Address Beach Resort، و Vida Marina Hotel في مارينا مراسي سيدي عبد الرحمن بالساحل الشمالي باستثمارات 3.4 مليون جنيه.
هذا فضلا عن افتتاح في أكتوبر الماضي أول فروع فندق “العنوان مراسي منتجع الجولف” في مراسي الساحل الشمالي بإجمالي استثمارات 950 مليون جنيه.
كما ساهمت إعمار مصر عبر بروتوكول تعاون مع صندوق تحيا مصر بمبلغ 30 مليون جنيه ضمن مبادرة “نتشارك من أجل الإنسانية” التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي لتوفير لقاح فيروس كورونا لغير القادرين من الأسر الأولى بالرعاية بمختلف محافظات مصر.
ووقعت أيضا بروتوكول تعاون وصندوق تحيا مصر لتنفيذ مخطط التنمية المستدامة لقرية سيدي عبد الرحمن بمحافظة مطروح، ورفع مؤشر جودة الحياة لسكان القرية بتكلفة إجمالية 110 مليون جنيه توفرها شركة إعمار مصر.

اترك تعليق