أعلنت شنايدر إلكتريك، الشركة الرائدة في مجال إدارة الطاقة والتحول الرقمي، الإطلاق العالمي لنظام مزود الطاقة غير المنقطعة ثلاثي المراحل Galaxy VL 200-500 كيلو واط (400 فولت / 480 فولت).

والذي يُعد أحدث إضافات الشركة إلى عائلة جالاكسي – Galaxy family. وتتميز وحدة مزود الطاقة غير المنقطعة UPS المدمجة وعالية الكفاءة من شنايدر إلكتريك والمتوفرة حالياً في جميع أنحاء العالم، بمستوى كفاءة تصل إلى 99% في وضع ECOnversion™️ لتحقيق عائد كامل على الاستثمار خلال عامين.
وستعقد الشركة فعالية افتراضية لمحترفي وشركاء مراكز البيانات في 4 مايو لاستعراض قدرات نظام Galaxy VL وميزاته من مركز الإحاطة التنفيذية للابتكارات في شنايدر إلكتريك.
ويتميز الإصدار الجديد بحجمه المناسب لمساحة مركز البيانات، حيث يبلغ حجم التصميم الجديد لنظام Galaxy VL نصف حجم المتوسط العام لحجم أنظمة تزويد الطاقة غير المنقطة عبر الصناعة وذلك عند 0.8 متر مربع.
وتساعد الهيلكية المعيارية والقابلة للتطوير محترفي مراكز البيانات على توسيع نطاق الطاقة بشكل تدريجي، من 200 كيلوواط إلى 500 كيلوواط مع وحدات طاقة 50 كيلوواط، مما يوفر المستوى المطلوب من المرونة للنمو حسب متطلبات أعمالهم.
وتقدم شنايدر إلكتريك في نظام Galaxy VL الجديد ميزة Live Swap، والتي توفر تصميماً آمناً للمس طوال عملية إضافة وحدات الطاقة أو استبدالها عندما يكون نظام مزود الطاقة غير المنقطعة في وضع الاتصال والتشغيل الكامل،.
وهو ما يضمن بالتالي مستوى محسن لاستمرارية الأعمال. وبالإضافة إلى ذلك، يوفر تصميم Live Swap الآمن للمس مستوى أعلى من الحماية للموظفين الذين لم يعد يتعين عليهم نقل نظام مزود الطاقة غير المنقطعة إلى مسار الصيانة أو تشغيل البطارية أثناء إدخال وحدات الطاقة أو إزالتها.
ويقول المهندس رامي مصطفى نائب رئيس قطاع المشروعات وتكنولوجيا المعلومات لشنايدر إلكتريك مصر وشمال أفريقيا والمشرق العربي: “يضع نظام Galaxy VL الجديد الذي يتمتع بمستوى عالٍ من الكفاءة في توفير الطاقة معايير عالية جداً للابتكار في مجال وحدات تزويد الطاقة غير المنقطعة، وهو مصمم لمساعدة عملائنا على النمو مع تقليل البصمة وتكلفة الملكية”.
وأضاف “ويأتي تطوير نظام الطاقة الجديد في إطار تركيزنا على المتطلبات المستقبلية لمراكز البيانات وتلبية متطلبات القدرة على التكيف والمرونة والكفاءة والاستدامة، ويندرج الابتكار الجديد في عائلة Galaxy ضمن فئة المنتجات الخضراء المتميزة، حيث يقدم أداءً فائقاً ويدعم أهداف الاستدامة ويساعد في سد الفجوة الموجودة في السوق لقطاع أنظمة الطاقة من الفئة المتوسطة”.
وتمتاز وحدات Galaxy VL الجديدة بعدد من الخصائص منها زيادة المساحة إلى الحد الأقصى لتمكين النمو المستقبلي حيث يعد Galaxy VL الطراز الأكثر ملاءمة من حيث الحجم في فئته، مع حجمه الأصغر بنسبة 50% من متوسط الصناعة البالغ 8 متر مربع، مما يوفر مساحة أكبر لمراكز البيانات وتكنولوجيا المعلومات. 
بالإضافة إلى ذلك، توفر خزائن بطارية ليثيوم أيون من Galaxy توفيراً إجمالياً في المساحة يصل إلى 70% مقارنة بحلول بطاريات VRLA، كما أنها توفير التكاليف وتتيح منصة Galaxy VL المصممة وفق نظام الوحدات والقابلة للتطوير الدفع حسب متطلبات النمو.
وهو ما يقلل من استثمارات رأس المال وتكاليف التشغيل واستهلاك الطاقة والتكلفة الإجمالية للملكية. كما يمكن زيادة الطاقة على الفور بنحو 50 كيلوواط من 200 إلى 500 كيلوواط دون أي بصمة إضافية بجانب دعم أهداف الاستدامة من خلال مستوى كفاءة يصل إلى 99% في وضع ECOnversion لتحقيق عائد كامل على الاستثمار في غضون عامين في وفورات الطاقة.
وأيضاً زيادة الموثوقية عبر  منصة EcoStruxure حيث يمكن لمشغلي مراكز البيانات من خلال ربط نظام Galaxy VL بمنصة EcoStruxure – وهي المنظومة المفتوحة والقابلة للتشغيل المتبادل والداعمة لتقنية إنترنت الأشياء، الاستفادة من برمجيات وخدمات تكنولوجيا المعلومات EcoStruxure™️.
وتتيح عروض EcoStruxure للعملاء مراقبة البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات الخاصة بهم وإدارتها والحصول على دعم الخدمة على مدار الساعة في أي مكان وفي أي وقت.

اترك تعليق