اختتم كبير مستشاري رئيس أركان الدفاع البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الفريق جوي مارتن سامبسون زيارته الرسمية إلى مصر التي أجراها هذا الأسبوع.

وخلال الزيارة، أجرى سامسون عددا ًمن اللقاءات رفيعة المستوى مع كبار المسؤولين بالقوات المسلحة المصرية، ورافقه ملحق الدفاع البريطاني لدى مصر العقيد بالبحرية الملكية ستيفين ديكين.
والتقى الفريق مارتن سامبسون مع قائد القوات الجوية المصرية حيث ناقش الجانبان أوجه تعزيز التعاون الثنائي بين القوات الجوية لكلا البلدين.
كما عقد اجتماعين مع كلا من رئيس هيئة التدريب ورئيس هيئة التسليح للقوات المسلحة المصرية وتناول الجانبان الموضوعات العسكرية ذات الاهتمام المشترك فضلا عن بحث سبل تعزيز أنشطة التعاون المستقبلية في مجال التدريب والمشتريات الدفاعية.
وفي نهاية الزيارة، قال سامبسون: “لقد سعدت بالعودة إلى مصر وبلقائي بكبار المسؤولين من القوات المسلحة المصرية”.
وتابع “لقد أجرينا محادثات مثمرة للغاية حول سبل توطيد شراكتنا العسكرية الثنائية بما في ذلك: التدريبات والمناورات المشتركة والتنسيق العملياتي لمكافحة الإرهاب وتعزيز مصالحنا الأمنية المشتركة في المنطقة وأجندتنا المشتركة لتحقيق الازدهار والرخاء”.
من جانبه، قال السفير البريطاني لدى مصر السير جيفري آدامز: “لقد أظهرت زيارة الفريق جوي/ سامبسون التزامنا المستمر بالعمل مع مصر لتعزيز علاقاتنا العسكرية في مجال المشتريات الدفاعية والتدريبات وتبادل الخبرات”.
وأضاف “وفي وقت سابق من هذا العام، نشرت المملكة المتحدة استراتيجيتها الدفاعية الجديدة إلى جانب استعراضنا المتكامل للسياسة الخارجية والدفاعية والأمنية، وتوضح تلك الاستراتيجية أهمية الشراكة بالنسبة لأمننا الجماعي وقدراتنا العسكرية. وتحقق مثل هذه الزيارات تلك الأهداف”.
وتابع “ونحن ملتزمون بالعمل مع مصر لصالح أمن البلدين، ونتطلع إلى مزيد من التعاون في المستقبل”.

اترك تعليق