اخر الاخبار

IACC القابضة توقع إتفاقية مع هيئة قناة السويس لإنشاء منطقة لوجستية جمركية

شهد الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، مراسم توقيع عقد ترخيص لقطعتي أرض فضاء ملك الهيئة بنطاق منطقة محاجر عتاقة أمام ميناء الأدبية.

وذلك لصالح مجموعة IACC القابضة، بغرض استغلالهما في تخزين وتداول الحاويات والبضائع العامة، وإنشاء وتطوير منطقة لوجستية في ذلك الموقع الاستراتيجي، الذي يجاور العديد من الموانئ البحرية والمناطق الصناعية في محافظة السويس.
تمت مراسم التوقيع بمبنى الإرشاد بالإسماعيلية، بحضورالمهندس محمد الأحول، الرئيس التنفيذي لمجموعة IACC القابضة، والمهندس محمد عبد العظيم الموافي مدير إدارة الأشغال مدير إدارة الأشغال بهيئة قناة السويس.
وأكدت مجموعة “IACC” القابضة أن الاتفاقية مع هيئة قناة السويس لإنشاء وتشغيل منطقة الخدمات اللوجستية الجديدة يأتي في إطار خطط التوسع التي تستهدفها المجموعة.
وتتضمن المنطقة العديد من الخدمات والأنشطة اللوجستية؛ منها مستودعات تخزين جمركية للبضائع، كما تتيح وسائل نقل متعددة لنقل البضائع عبر شبكة الطرق والمحاور البرية وخطوط السكك الحديدية وخطوط النقل البحري، التي يتيحها الموقع الاستراتيجي للمشروع، كما سيتم تقديم خدمات شحن ذات قيمة مضافة.
وبحسب المجموعة؛ فإن من أهم نتائج الاتفاقية مع هيئة قناة السويس إضافة مستودعات تخزين إجمالية للحاويات، تصل إلى أكثر من 36 ألف متر مربع مُقسمة إلى منطقتي تخزين متجاورتين على مستودع 29,191.20 متر مربع و7,077.60 على التوالي.
من جانبه، أكد الفريق أسامة ربيع، أن الهيئة لا تدخر جهدا نحو تعظيم الاستفادة من أصولها ومواردها بالشكل الأمثل، كأحد محاور تنفيذ أهداف استراتيجية التطوير بالهيئة 2023، 
ولفت في هذا الصدد إلى أن تعاقد الهيئة مع مجموعة IACC القابضة – التي لها باع طويل في تقديم الخدمات اللوجيستية لأكثر من أربعين عامًا، وتمكنت من المساهمة في تطوير خدمات سلسلة التوريد وسوق الخدمات اللوجستية، وتعزيز مكانة مصر على الخارطة العالمية لهذه السوق الكبيرة- سوف يتيح الاستفادة من أرض غير مستغلة وتحويلها إلى منطقة خدمات لوجيستية ومستودعات تخزين جمركية.
وتابع، بما يعزز من الجهود المبذولة لتطوير الأنشطة اللوجيستية بالمنطقة، ويواكب التوسع في نشاط حركة تداول الحاويات بميناء الأدبية.
وتعليقًا على تلك الاتفاقية المهمة؛ قال محمد الأحول: “يسعدنا اليوم الإعلان عن توقيع هذه الاتفاقية مع هيئة قناة السويس، حيث ترى مجموعة IACC أنّ منطقة الخدمات اللوجستية الجديدة ستمثل إضافة هامة وحلًا حيويًا للتحدي القائم الذي يواجه العديد من الموانئ المصرية، والمتمثل في زيادة التكدس الموانئ ونقص مستودعات التخزين الجمركية الخارجية المجاورة لها. كما أننا نؤيد وندعم أهداف القيادة السياسية التي تدرك أهمية نقل مستودعات ومناطق التخزين إلى خارج الموانئ لتحسين العمليات التشغيلية وانسياب البضائع فيها باعتبارها مراكز لوجستية وخدمية استراتيجية”.
وأضاف “وفي الوقت نفسه، تؤكد هذه الاتفاقية التزامنا بالتوجهات العامة للدولة، خاصة مع خططنا لتلبية واستيعاب احتياجات عملائنا في 2022، عن طريق توفير مستودعات تخزينية إضافية خارج الموانئ تحت الاشراف الجمركي، بالإضافة لتقديم مجموعة متكاملة من الخدمات الأرضية والإضافية الأخرى”.
تجدر الإشارة إلى أن مجموعة IACC القابضة تضم 4 شركات تابعة ومملوكة لها بالكامل، هي شركة “ترانسمار” أكبر شركة شحن حاويات في مصر تعمل بمجال النقل البحري للحاويات.
وهي تربط بين مصر وشركائها الرئيسيين بالمنطقة، وشركة “ترانسكارجو إنترناشيونال” (TCI) لخدمات الشحن والتفريغ والتخزين، وشركة “سفينة” المتخصصة في وكلات السفن والخدمات البحرية، وشركة “IACC” للخدمات اللوجستية، والتي تعد واحدة من الشركات الرائدة في الشحن والتفريغ والتخزين، والتي تخدم ميناء الأدبية في السويس وتقدم خدماتها لجميع أنحاء العالم.
وتستهدف اتفاقية الشراكة الجديدة دعم أنشطة الاستيراد والتصدير لعملاء الشركتين الأخيرتين، وتقديم خدمات القيمة المضافة لعملاء الحاويات وبضائع الصب والشحن العام والمشروعات.

انظر ايضا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here