اخر الاخبار

IBAG تشارك بقمة «تكني سوميت» لدعم ريادة الأعمال والاقتصاد الرقمي

شارك إسماعيل سرهنك، نائب العضو المنتدب لشركة أيباج IBAG، وكيل شركة ويسترن يونيون في مصر، في جلسة بعنوان: “ترك بصمة مؤثرة – التحدث عن الإمكانيات غير المستغلة في التكنولوجيا المالية”.
وذلك خلال فعاليات اليوم الثاني بقمة تكني للتكنولوجيا وريادة الأعمال التي تنعقد تحت رعاية وزارة الاتصالات بمكتبة الإسكندرية.
وتأتي فعاليات النسخة الثامنة من القمة لسنوية للتكنولوجيا وريادة الأعمال “تكني سوميت” تزامنًا مع احتفالات مصر والعالم بالأسبوع العالمي لريادة الأعمال، خلال هذا الشهر في قمة تغير المناخ COP27 المقامة بمدينة شرم الشيخ تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.
وقال سرهنك “إن أيباج حرصت على المشاركة في قمة تكني سوميت هذا العام لما يساهم فيه هذا الحدث من تعزيز ودعم لتوجه الحكومة المصرية نحو ريادة الأعمال والاقتصاد الرقمي، ودعم وتشجيع رواد الأعمال والمبتكرين والمساهمة في نجاح الشركات الناشئة في قطاع التكنولوجيا والاتصالات ودمجها في جميع القطاعات للنهوض بها، تحقيقًا لرؤية مصر 2030”.
وأكد أن شركة أيباج تحرص دائمًا على استغلال وتطوير الإمكانات المالية غير المستغلة للمساهمة في تطوير القطاع المصرفي.
وأضاف سرهنك، أن IBAG تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق عملية الرقمنة الذكية في التحويلات المالية الدولية. حيث أوضح ان عملية الرقمنة تعتبر حالياً من أهم الطرق المستخدمة وبالأخص بعد كوفيد19 حيث اتجه العالم نحو استخدام التكنولوجيا بديلاً عن المعاملات المباشرة التقليدية.
وتعد عمليات الرقمنة الذكية في التحويلات المالية علامة فارقة وخصوصاً بعد إطلاق التطبيق الخاص بـ IBAG قريباً بعد حصول موافقه البنك المركزي المصري والذي يسهل على المواطنين استلام أموالهم بضغطة زر واحدة.
وهو ما تسعى إليه جميع دول العالم لتوفير وقت ومجهود كبير كانت تقوم به المؤسسات المالية قبل العمل بالتحويلات المالية الرقمية، واستطاعت أيضًا الشركة أن تحقق طفرة فريدة من نوعها داخل قطاع تحويل الأموال بشكل عام.
وأوضح سرهنك أن الشركة نجحت في توفير خدماتها لأكثر من 2 مليون عميل بإجمالي تحويلات بلغت 2.7 مليون تحويل بقيمة قدرها 1.6 مليار دولار في عام 2021، وذلك عن طريق فروعها البالغ عددها “38” فرع موزعة جغرافيًا على أنحاء مصر.
هذا إلى جانب “106” فرع من فروع البنك الأهلي المصري وبنك مصر التي تم تفعيل الخدمة بهما. وانضم بنك القاهرة مؤخراً إلى مساهمي شركة أيباج استناداً للنجاح الكبير في إتاحة استقبال الحوالات الخارجية الواردة من كل دول العالم بالدولار والجنيه المصري.
وأكد، أن إستراتيجية الشركة لن تتوقف عند هذا الحد، بل ستمتد إلى آفاق أخرى في المستقبل القريب فيما يخص تحويل الأموال وذلك باستخدام الرقمنة في التحويلات ومحافظ الهواتف المحمولة مستندين في ذلك على الخبرة العالمية لشركة ويسترن يونيون وخبرة وإمكانات شركائنا.
ولفتت سرهنك إلى أن الهدف القومي المنشود هو تحقيق شمولٍ ماليٍ أكثر عمقاً مما سيكون له مردودٌ إيجابيٌّ على الاقتصاد المصري.

انظر ايضا