الجمعة, يوليو 19, 2024

اخر الاخبار

مؤتمراتوزير الصحة يعقد اجتماعاً مع اللجنة العلمية لمبادرة جلطات القلب الحادة

وزير الصحة يعقد اجتماعاً مع اللجنة العلمية لمبادرة جلطات القلب الحادة

عقد اليوم د.خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، اجتماعاً مع اللجنة العلمية لمبادرة جلطات القلب الحادة “كل ثانية حياة”، والتي تستهدف تقديم الرعاية لمرضى الحالات الحرجة (جلطات القلب والمخ)، ضمن المنظومة الخاصة بالمشروع القومي للرعايات والحضانات والطورئ.
وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزير اطلع خلال الاجتماع على مراحل تنفيذ المبادرة، والتي تم اطلاقها في ديسمبر 2022 في 12 محافظة، وتم التوسع بها لتعمل حالياً في 20 محافظة من محافظات مصر كمرحلة أولى.
فضلاً عن الاطلاع على النسب الخاصة باستقبال الحالات وتحويلها إلى المستشفيات المعنية بتقديم الخدمات الطبية.
ولفت إلى استقبال 2114 حالة منذ انطلاق المبادرة وتحويل 1743 حالة، وإجراء 1010 قسطرة قلبية وتركيب 628 دعامة وتركيب 87 منظم ضربات قلب.
وتم تفعيل 31 وحدة قسطرة طوارئ تعمل على مدار الـ 24 ساعة من إجمالي 56 وحدة قسطرة قلبية تابعة لوزارة الصحة والسكان.
وأشار إلى توجه الوزير بإعداد دراسة خاصة بتشغيل باقي وحدات القساطر القلبية بالمستشفيات على مدار الـ 24 ساعة يومياً لضمان التوسع في تقديم الخدمات للمرضى، مؤكداً التنسيق مع المجالس الطبية المتخصصة والإدارات المركزية للخدمات الطبية التابعة للهيئة العامة للتأمين الصحي لسرعة إنهاء إجراءات القرارات لصالح مرضى الطوارئ.
وهذا، فضلاً عن التنسيق لتوفير كافة الاحتياجات العاجلة من المستلزمات والقساطر والمنظمات وكذلك رصد الاحتياجات وتلبيتها أول باول، والتنسيق بين المستشفيات وبعضها البعض لإعادة توزيع المستلزمات دون الحاجة إلى نقل المريض من مستشفى لأخرى أو محافظة لأخرى.
وقد وجه الوزير بتفعيل مسار سريع لحالات مرضى جلطات القلب الحادة التي تحتاج إلى تدخل سريع والذى يعد أحد الركائز الهامة في تحقيق أهداف المشروع القومي للرعايات والحضانات والطوارئ، وتقليل المضاعفات وخفض نسب الوفيات،
وهو ما يضمن تحقيق أهداف التنمية المستدامة وتطبيق حزمة من الاجراءات الصحية التي تضمن الارتقاء بالصحة العامة للمواطنين.
كما وجه الوزير بالتوسع في توفير دورات تدريبية متخصصة لكافة الفرق الطبية بالمستشفيات على كيفية التفاعل مع المبادرة ومنظومة المشروع القومي للرعايات والحضانات والطوارئ، وكذلك الدلائل الإرشادية العلمية لعلاج جلطات القلب الحادة وإنعاش القلب الأساسى والمتقدم وفرز الحالات الحرجة بالطوارئ.
وأجرى وزير الصحة خلال الاجتماع اتصالاً هاتفياً للخط الساخن 16474 المخصص للمبادرة، للإبلاغ عن حالة مرضية لمعرفة مدى سرعة الاستجابة للبلاغات وحرفية التعامل معها، حيث أثنى على سرعة استجابة المنظومة للبلاغات الواردة إليها.
اقرأ المزيد