السبت, مارس 2, 2024

اخر الاخبار

تكنولوجياكلاود بوكس تعزز خدماتها الأمنية بالامارات عبر مركز عمليات الأمن المتقدم

كلاود بوكس تعزز خدماتها الأمنية بالامارات عبر مركز عمليات الأمن المتقدم

أعلنت كلاود بوكس تكنولوجيز، الشركة المختصة بخدمات تقنية المعلومات، عن إطلاق مركز عمليات الأمن في دبي، والذي نفذته شركة آر إيه تكنولوجيز التابعة لكلاود بوكس تكنولوجيز.

تم إطلاق مركز عمليات الأمن بهدف تلبية متطلبات العملاء المحليين بشكل أساسي، وهو مجهز بأحدث الأدوات التقنية لإتاحة الرصد والكشف على مدار الساعة ودعم الاستجابة المركّزة بشكل يضمن سرعة تحديد واحتواء الأحداث الأمنية. كما يمتثل مركز عمليات الأمن بشكل كامل للمعايير التنظيمية السارية.

ويتمثل دور آر إيه تكنولوجيز  في إتاحة خبراتها الواسعة لحماية شبكات العملاء ضد حالات الخرق الأمني المحتملة، حيث يستخدم مركز عمليات الأمن الأدوات والتقنيات المتطورة للكشف عن أية تغييرات في التهديدات السيبرانية والاستجابة السريعة لها بالتدابير المضادة المناسبة.

كما إن مركز عمليات الأمن مجهز لمراقبة الشبكات والبنية التحتية لتقنية المعلومات على مدار الساعة دون انقطاع، إلى جانب استخدام القاعدة المعرفية لاستقصاء التهديدات الداخلية، والبيانات الخارجية من الشركاء والجهات التنظيمية من أجل كشف وتحديد التهديدات السيبرانية بشكل آني والتحقيق فيها وتحليلها.

فالأمن السيبراني يمتد لأبعد من إدارة المخاطر، ويتضمن جوانب استراتيجية تؤثر على قدرات المنتجات والفعالية التنظيمية وعلاقات العملاء بشكل يرتكز على متطلباالعملاء الدقيقة. 

في هذا الصدد قال رانجيث كايبادا، المدير التنفيذي لشركة كلاود بوكس تكنولوجيز: “لا غنى عن التحول الرقمي في المؤسسات بالتزامن مع ازدياد الترابط فيها، ويمكن للعملاء الاستفادة من خبرتنا الواسعة في فهم احتياجاتهم، والتي تمنحنا قدرة متميزة على تطوير الاستراتيجيات الشاملة والقيادة الفعالة وإعداد خطط واضحة تهيئ المؤسسة وإدارتها لمواجهة تحديات”.

وأضاف “شهدنا مؤخرًا استثمارات عالمية ضخمة في البنية التحتية الرقمية، ولا بد من حماية تلك الاستثمارات من التهديدات المحتملة – وهنا يأتي الدور الهام لمركز عمليات الأمن. فنحن نعمل على تقييم المخاطر وتعزيز قدرة تلك الأصول على الصمود في وجه التهديدات، ما يعزّز الموقف الأمني للعملاء ويدعم كفاءة قدراتهم الأمنية وتحسنها المستمر”.

وبفضل مركز عمليات الأمن الجديد، أصبحت كلاود بوكس تكنولوجيز مهيّأة لمساعدة عملائها على وضع الاستراتيجيات السيبرانية الشمولية، والتي تغطي أبعادًا عديدة من المخاطر والأعمال والثقافة المؤسسية. وستكون للمركز قيمة بارزة في جهود الشركات نحو الرقمنة وتمكينها من توفير بيئة آمنة.

ومن جانبه قال بيجو أوني، نائب الرئيس لدى كلاود بوكس تكنولوجيز: “يمتلك فريقنا في آر إيه تكنولوجيز فهمًا دقيقًا للتداعيات الأمنية، ويسعى إلى التعامل بشكل استباقي مع التهديدات والهجمات الفعلية. وتساعد تلك المقاربة العملاء في تخفيف المخاطر المحتملة والتقدم على المهاجمين من الناحية الأمنية، إذ إن احترافيتنا في ديناميكيات مراكز عمليات الأمن، والجوانب الدقيقة في السياق المحلي، والمتطلبات التنظيمية وأحدث التقنيات تمكننا من تقديم المساعدة المتكاملة من خلال مركزنا لعمليات الأمن”. 

ويحظى عملاء كلاود بوكس تكنولوجيز بمستويات أمنية غير مسبوقة بفضل مركز عمليات الأمن المتطور، والذي يقدم الحماية المتكاملة والرصد على مدار الساعة، واستقصاء الأمن الآنيّ بشكل يدعم تحديد التهديدات السيبراني والتخفيف من آثارها بفعالية، وإدارة المخاطر الشاملة لسرعة الكشف والاستجابة للمشاكل المحتملة، وتجنب التهديدات بفضل الفهم العميق لمشهد التهديدات.

كما إن بوسع استراتيجيات الاستجابة الاستباقية للأحداث من كلاود بوكس تكنولوجيز المساعدة في تحديد نقاط الضعف.

وإلى جانب الحماية من التهديدات السيبرانية والأضرار المترتبة عليها، يحقق مركز عمليات الأمن تخفيضًا ملموسًا في التكاليف المرتبطة بالخرق الأمني.

كما يساعد العملاء في إعداد تقارير الامتثال الدورية وفي الامتثال التنظيمي مع القوانين المختلفة مثل قانون نقل التأمين الصحي والمساءلة HIPPA والقانون العام لحماية البيانات GDPR.

اقرأ المزيد