الأربعاء, يونيو 19, 2024

اخر الاخبار

تقاريرشراكة ثلاثية بين شركتي فايزر و سفييد والجمعية المصرية لمضادات الميكروبات والعدوي

شراكة ثلاثية بين شركتي فايزر و سفييد والجمعية المصرية لمضادات الميكروبات والعدوي

بمناسبة الأسبوع العالمي للتوعية بمقاومة مضادات الميكروبات والتي تُعرف بـ AMR، وقعت شركة فايزر مصر للمستحضرات الدوائية الحيوية اتفاقية شراكة ثلاثية مع الجمعية المصرية لمضادات الميكروبات والعدوي وشركة سفييد للاختبارات التشخيصية الجزيئية.
وذلك بهدف زيادة الوعي المجتمعي حول خطر مقاومة مضادات الميكروبات والاستخدام الأمثل لها، وبناء قدرات الأطباء والكوادر الطبية العاملة في مجال الأمراض المعدية إضافة إلى نقل الخبرات الدولية للحد من مقاومة مضادات الميكروبات.
ووفقا لمنظمة الصحة العالمية فإن مقاومة مضادات الميكروبات تعد من أكبر التهديدات الصحية العالمية التي تواجه البشرية ، ومالم تتكاتف المؤسسات الصحية حول العالم لمواجهة تلك الكارثة فإن تلك التهديدات ستتفاقم بشكل كبير.
ويقول د.أحمد مختار، أستاذ التخدير والرعاية الحرجة ورئيس الجمعية المصرية لمضادات الميكروبات والعدوي: “يعزز هذا التعاون من خبرات وكفاءة الأطباء والكوادر المعاونة في مجال مقاومة مضادات الميكروبات، والتي تعد اليوم من أكبر المخاطر التي تهدد عمل المنظومات الصحية والمستشفيات على مستوى العالم”.
وتابع  “ومن المقرر أن تتيح هذه الشراكة الثلاثية الفرصة لإقامة العديد من الفعاليات على مستوى الفرق الطبية وكافة فئات المجتمع للتوعية بالاستخدام الأمثل للمضادات الحيوية وسبل الحد من مقاومة مضادات الميكروبات”.
ويقول المهندس حسين برازي نائب الرئيس لشركة سيفيد لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا ورابطة الدول المستقلة: “نهدف في شركة سفييد إلى تقديم أفضل طريقة لتحسين نتائج المرضى من خلال تمكين الوصول إلى الاختبارات التشخيصية التي توفر السرعة والدقة وسهولة الاستعمال، كأحد حلول مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية. وستسلط هذه الشراكة الثلاثية الضوء بشكل أكبر على قضية مقاومة المضادات الحيوية وسبل الحد منها خاصة في وحدات الرعاية المركزة بالمستشفيات”.
وأوضح “كما سنعمل على إتاحة أحدث الخبرات العلمية والتقنية لدعم الفرق الطبية وزيادة الوعي حول هذه القضية الصحية الملحة”.
ونظرا للأهمية الصحية والاقتصادية لتبعات مقاومة مضادات الميكروبات، حرصت شركة فايزر على تنظيم حملة على وسائل التواصل الاجتماعي بعنوان #اتغير_تعيشها_بصحة.
وذلك لزيادة التوعية المجتمعية بالمشكلة وبأهمية تضامن الهيئات الصحية المحلية والدولية ورفع وعي الكوادر الطبية بما يسهم في تغيير عاداتنا قبل أن تغير الميكروبات عاداتها مما يؤثر على كفاءة المستشفيات ووحدات الرعاية المركزة.
وأكد الدكتور أحمد الشاذلي المدير الإقليمي لشركة فايزر مصر والسودان ودول المشرق العربي والعراق: “إن الحد من انتشار مقاومة المضادات البكتيرية يتطلب نهجاً يعتمد على تكاتف كافة المؤسسات في القطاعين العام والخاص خاصة في مجال البحث والتطوير لإيجاد حلول عاجلة لهذا الأمر. وكشركة رائدة في صناعة مضادات الميكروبات، نلتزم بمكافحة الـAMR والتعاون مع الهيئات الصحية المختلفة”.
واضاف “وذلك لزيادة الوعي المجتمعي بتلك القضية الهامة والحد من مقاومة مضادات الميكروبات بالمستشفيات ومكافحة التهديد الذي يمثله على المواطنين”.
الجدير بالذكر أن شركة فايزر تولي اهتماماً كبيراً لقضية مقاومة مضادات الميكروبات، وتواصل سعيها وجهودها الحثيثة لتحقيق أكبر قدر من التقدم للتغلب على التحديات العلمية الفريدة من نوعها، وتحديات الصحة العامة والمشكلات البيئية التي تنتج عن مقاومة المضادات الحيوية.
ومنذ أكثر من 170 عاماً كانت ولا تزال فايزر من الشركات الرائدة فى البحث والتطوير فى مجال مضادت الميكروبات واللقاحات المتطورة. ونسعى باستمرار إلى إيجاد حلولاً مبتكرة لمواجهة التهديد الذي تشكله مقاومة مضادات الميكروبات على الصحة العالمية.
اقرأ المزيد