قرر وزير السياحة هشام زعزوع إجراء تغييرات في عدد من مديري المكاتب السياحية بالخارج والملحقين السياحيين، ويأتي ذلك في إطار خطة وزارة السياحة لتطوير، أداء المكاتب السياحية بالخارج من خلال ضخ دماء جديدة بهذه المكاتب مع الحفاظ على منظومة الترويج السياحي.
ومن جانبه قال السفير ناصر حمدي رئيس هيئة تنشيط السياحة أن هذه التغييرات تأتي في إطار تفعيل منظومة إعداد كوادر شابة قادرة على الأداء وتطوير العمل بما يتناسب مع المعطيات الراهنة في الترويج السياحي .
وأشار إلى أن معيار الكفاءة هو أساس الاختيار للمديرين والملحقين الجدد، مشددًا على أن مدة العمل لن تزيد عن 4 سنوات لمديري المكاتب، وعن سنتين للملحقين بما يعطى الفرصة لوجوه جديدة لتولي المناصب.

اترك تعليق