يحقق مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي (FBI) في تقرير أصدرته شركة أمريكية للأمن الالكتروني على الإنترنت قالت فيه إنها كشفت قيام شبكة اجرامية روسية بجمع نحو 1.2 مليار كلمة مرور وكلمة سر لحسابات على الإنترنت وذلك في أكبر عملية عرفت حتى الآن لجمع مثل هذه البيانات المسروقة، وفقا لـ”رويترز”.
وكانت شركة هولد سكيورتي اوف ميلووكي بولاية ويسكونسن قد أعلنت في وقت سابق هذا الشهر عن اكتشافها سرقة البيانات التي تم جمعها على مدى عدة أعوام من حوالي 420 ألف موقع على الإنترنت وخوادم أخرى.
وقالت هولد سكيورتي في الخامس من أغسطس إنها حصلت على البيانات من عصابة اجرامية تعرف باسم “سايبر فور” تنشط في مجال سرقة الحسابات الإلكترونية على الإنترنت.
وفى رسالة بالبريد الإلكتروني الثلاثاء، قال جوش كامبل المتحدث باسم مكتب التحقيقات: “يجري FBI تحقيقا في الواقعة التي ابلغ عنها مؤخرا والتي تتضمن احتمال سرقة عدد كبير من اسماء المستخدمين وكلمات السر.. وسنعلن عن مزيد من المعلومات مع اتضاح طبيعة ونطاق الواقعة”.

اترك تعليق