أكدت وزيرة التضامن الإجتماعى، د.غادة والى، مضاعفة التعويضات المقررة لأسر المتوفين والمصابين فى حادث تصادم حافلتين الذى وقع فجر اليوم الجمعة بطريق شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء، لتصبح 10 آلاف جنيه لأسرة المتوفى و4 آلاف للمصاب.
وأوضحت أن الوزارة فتحت مراكز الاغاثة والاستشفاء التابعة لها فى جنوب سيناء لاستضافة اهالى المصابين حتى يتمكنوا من البقاء بجانب أبنائهم المصابين بمستشفى شرم الشيخ الدولى وعددهم 17 مصابا، وكذلك أهالى المتوفين حتى حصولهم على تصاريح الدفن الخاصة بذويهم.
ولفتت وزيرة التضامن إلى أن الجثامين فى مستشفى الطور، وان النيابة انتهت من التصريح بالدفن لـ16 جثة.
وقالت “إن الوزارة لا تمنح التعويضات لأسر المتوفين بديلاً عن ذويهم المتوفى ولا المصابين عوضاً عن إصابتهم، ولكنها تصرف لهم مبلغ مالى بسيط يعينهم على تدبير أمورهم بشكل مؤقت”.
وأشارت إلى أنه يمكن لأسر المتوفين والذين فقدوا عائلهم أو أصبحوا من الحالات التى تستحق معاش الضمان الاجتماعى، كما حددها القانون، ان يتقدموا للوزارة وستدرس حالاتهم بكل عناية.

اترك تعليق