أعلن البنتاجون سقوط أول قتيل من القوات الأمريكية المشاركة في محاربة تنظيم”داعش”، قتل إثر قفزه من طائرة عسكرية في مياه الخليج، بينما تمكن قائد الطائرة من الهبوط بأمان.
وذكر سلاح مشاة البحرية الأمريكية (المارينز) ان العريف جوردان سبيرز (21 عاماً) والذي ينحدر من ممفيس في ولاية إنديانا الأمريكية، لقي مصرعه كأول جندي أمريكي يسقط في الحرب ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”.
وأوضح أن الجندي برتبة عريف هو أحد أفراد طاقم طائرة تابعة لـ “المارينز” أقعلت من حاملة الطائرات الأمريكية “ميكين آيلاند” إلا انه سقط في البحر,لدى تعطل الطائرة بعد إقلاعها مباشرة.
وكان جندي من مشاة البحرية الأمريكية، سقط في البحر من طائرة من طراز ( v-22 أوسبري) أثناء حادثة طيران فوق شمال الخليج العربي، وهو أول جندي أمريكي يلقى مصرعه في العمليات العسكرية ضد تنظيم (داعش) في العراق والشام.
وقالت القوات الأمريكية، إن إحدى طائراتها هبطت على سطح المحيط خلال حادثة وقعت الأربعاء.
وسقط سبيرز وملاح جوي ثان في البحر عندما بدا أن الطائرة على وشك أن تسقط، لكن قائدي الطائرة استعادا السيطرة عليها وهبطت بسلام على متن الحاملة ماكين آيلاند، إلا ان العريف سبيرز فارق الحياة لدى سقوطه من الطائرة.
وبدأت الولايات المتحدة، التي تقود التحالف الدولي ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”، بشن غارات جوية على مواقع داعش في الثامن من اغسطس الماضي في شمال العراق.
وفي 23 سبتمبر وسعت واشنطن نطاق عملياتها الجوية إلى سوريا بدعم من خمس دول عربية هي الأردن وقطر والسعودية والإمارات والبحرين.

اترك تعليق