الجمعة, أبريل 19, 2024

اخر الاخبار

الرئيسيةابتكار تقنية جديدة تقود للتعافى من السكتة الدماغية

ابتكار تقنية جديدة تقود للتعافى من السكتة الدماغية

توصل الباحثون إلى ابتكار جهازً جديد يساعد في التعافي من السكتة الدماغية، وذلك عبر تثبيته في الأذن، فيعمل على نقل تيارات كهربائية خفيفة من خلال  الجلد، لاستهداف أعصاب معينة.

ووفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“، تحفز تقنية الجهاز  العصب المتصل بالدماغ المعروف باسم ”العصب المبهم“، لمساعدة الدماغ على إنشاء روابط جديدة بين الخلايا للاستجابة لأي إصابة، مثل السكتة الدماغية.

جاء ذلك نتيجة لدراسة، اُجريت من قِبل فريق من جامعتي ”شيفيلد هالام“ و“شيفيلد“ البريطانيتين، حيثُ اختبر الباحثون التقنية على 12 مريضًا، أُصيبوا بضعف في أذرعهم نتيجة السكتة الدماغية.

وعلى مدار 6 أسابيع خضع كل مريض إلى 18 جلسة بالتقنية الجديدة، استغرقت كل جلسة ساعة واحدة، إضافة إلى جلسات أخرى خاصة بحركة أذرع المشاركين، حيثُ وجد الباحثون أن 7 من المرضى، استرجعوا القدرة على السيطرة على حركات أذرعهم.

وتفتح التقنية الجديدة باب الأمل للتعافي من السكتة الدماغية، التي كثيرًا ما تؤدي إلى الوفاة، وفي حال عدمها تؤدي إلى عدم قدرة المصاب على التحكم في حركته.

وذلك لأن العصب المبهم يمتد عبر الصدر إلى الدماغ، ويشارك في التحكم في كل شيء بدءًا من البلع وحتى إدارة معدل ضربات القلب والهضم، فضلًا عن تحفيز التواصل بين خلايا الدماغ.

يذكر أنه حتى بعد مرور 6 أشهر من الإصابة بسكتة دماغية، يحتاج حوالي 50% من المرضى إلى مساعدة لأداء مهامهم اليومية مثل تناول الطعام وارتداء الملابس وغيرها.

وعلى الرغم من النتائج الواعدة للدراسة، إلا أن الباحثين يسعون إلى إجراء أبحاث أخرى لاختبار التقنية، ومدى فعاليتها للمساعدة في التعافي من حالات أخرى ترتبط بالعصب المبهم، بما في ذلك الصرع والاكتئاب.

اقرأ المزيد