أكدت أورسولا فون دير لايين، رئيسة المفوضية الأوروبية، أن الاتحاد الأوروبي ينظر ”بقلق“ إلى تدفق المهاجرين من تركيا باتجاه حدود التكتل الخارجية في اليونان وبلغاريا.

وقالت أورسولا ”أولويتنا القصوى في هذه المرحلة، تتمثل في ضمان تقديم دعمنا الكامل لليونان وبلغاريا، نحن على استعداد لتقديم دعم إضافي بما في ذلك تعزيز حضور عناصر فرونتيكس على الحدود البرية“، في إشارة إلى الوكالة الأوروبية لمراقبة الحدود.

وكان وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، قد أعلن أن 36 ألفا و776 مهاجرا غادروا ولاية أدرنة شمال غربي البلاد باتجاه أوروبا، حتى مساء اليوم.

ومساء الخميس، بدأ تدفق المهاجرين إلى الحدود الغربية لتركيا، عقب تداول أنباء بأن أنقرة لن تعيق حركة المهاجرين غير النظاميين باتجاه أوروبا.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن بلاده ستبقي أبوابها مفتوحة أمام اللاجئين الراغبين بالتوجه إلى أوروبا، مؤكدا أن ”تركيا لا طاقة لها باستيعاب موجة هجرة جديدة“.

اترك تعليق