يستمر بنك الطعام المصري بالتعاون مع المجتمع المدني، في إغاثة متضرري السيول وسوء الأحوال الجوية التي تعرضت لها مختلف انحاء الجمهورية منذ يوم الخميس الماضي والمعروفة بعاصفة التنين.

وقد أسرع بنك الطعام للاستجابة لصرخات ابناء الصف والتي جرفت فيها السيول ثلاثة قري بأكملهم.

وفي استجابة سريعة انضم فندق ماريوت الزمالك لمبادرة بنك الطعام المصري لنشر ثقافة الإغاثة، والتي قام على أثرها البنك بالتواصل بعدد من الفنادق لدعوتهم وحثهم على المشاركة لإغاثة منكوبي السيول بتقديم وجبات ساخنة يتم توزيعها عليهم.

ومن جانبه قام فندق ماريوت بتجهيز وتقديم 600 وجبة وتم بالفعل توزيعها بسيارات وزارة التضامن الاجتماعي المخصصة للإنقاذ السريع على متضرري الصف.

وشارك كذلك كل من بنك الكساء المصري وبنك الشفاء المصري بتقديم البطاطين والملابس والمستلزمات الطبية والادوية وألبان الاطفال.

وما زال العطاء مستمر في جو يسوده التعاون بين مؤسسات المجتمع المدني، وافراده، ووزارة التضامن التي ترعى خلية العمل وتقوم بإرشادهم الى الاماكن المنكوبة التي تحتاج واهلها للمساعدة حتى تمر المحنة بسلام.

اترك تعليق