قتلت اليوم شرطة الاحتلال الإسرائيلي، فلسطينيا زعمت إنه حاول دهس شرطي بسيارته في الضفة الغربية شرقي القدس المحتلة.

وقال متحدث باسم شرطة الاحتلال: إن ”الشرطي أصيب بجروح طفيفة في الحادث الذي وقع عند نقطة تفتيش عسكرية قرب بلدة أبو ديس”.

وزعم  موقع “والا” العبري أن الشاب كان يقود مركبة وحاول تنفيذ عملية دهس تجاه مجموعة من الجنود، لافتًا إلى عدم وقوع إصابات في صفوفهم.

وأضاف، أن السائق أصيب بجراح بالغة الخطورة، فيما أغلق جنود الاحتلال الحاجز الذي يربط شمال الضفة بجنوبها، حيث استشهد السائق الفلسطيني متأثرًا بإصابته الخطيرة.

وكشفت وسائل إعلام فلسطينية النقاب عن أن الشهيد هو الشاب أحمد مصطفى عريقات (24 عامًا) من سكان بلدة أبو ديس شرقي القدس المحتلة؛ استشهد جرّاء إصابته برصاص جنود الاحتلال على حاجز “الكونتينر”.

اترك تعليق