قضت اليوم محكمة أسرة قصر النيل، برفض الدعوى المٌقدمة من محمد وزيري، والتي تحمل 89 لسنه 2020 لإثبات زواجه من الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي.

وهي الدعوى التي تقدم بها وزيري محاولًا إثبات الزواج أمام المحكمة بعد اتهامها له بسرقتها في العديد من الأموال والعقارات مؤخرًا.
وحملت تفاصيل الجلسة حضور المُحامي الخاص بالفنانة هيفاء وهبي، والذي قال إن إدعاءات وزيري ليس لها أساس من الصحة، موجهاً الشكر للمحكمة على دقتها في تحري الحقيقة.
ويذكر أن النيابة كانت قررت حبس وزيري، مدير الأعمال السابق للفنانة اللبنانية، في قضية اتهامه بسرقة الأخيرة والنصب عليها، التي حررت ضده أكثر من محضر رسمي.

اترك تعليق