افتتحت سيمنس AG وسيمنس للطاقةAG ، الشركتان المستقلتان التابعتان لمجموعة سيمنس العالمية، عيادة ذكية في منطقة شبرا الخيمة بالقاهرة الكبرى.

وذلك لتوفير خدمات طبية فائقة الجودة لحوالي 15 ألف مريض سنويًا.  
 وتأتي إقامة وتجهيز العيادة الجديدة عبر التعاون بين كل من سيمنس وسيمنس للطاقة وسيمنس هيلثينيرز ورابطة تجمع الابتكار العالمي بألمانيا غير الهادفة للربح (GIG)..
وتم توجيه التبرعات الخاصة بهذه المبادرة لمؤسسة مصر بلا مرض، احدى الجمعيات الأهلية المصرية، والتي ستتولى إدارة العيادة. 
 وتوفر العيادة الجديدة خدمات الرعاية الصحية لمواطني شبرا الخيمة التي تُعد واحدة من أكثر مناطق القاهرة الكبرى ازدحامًا بالسكان، كما تقدم العيادة أيضًا خدمات تشخيص الإصابة بفيروس كورونا المستجد.
وسوف تتاح للمرضى خدمات صحية متميزة في تخصصات أمراض النساء والباطنة وطب الأطفال والعيون والعظام وطب الأسنان.
تجدر الإشارة أن سيمنس تبرعت بالمعدات الطبية والتي تتضمن نظام متنقل لأشعة X وجهاز للموجات فوق الصوتية وتجهيزات ومعدات معملية من سيمنس هيلثينيرز، هذا بالإضافة لنظام احتياطي رقمي للطاقة الكهربائية. 
 يقول جو كايسر- الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة سيمنس  AGالذي حضر اليوم إطلاق العيادة: “إنّ مشروع محطات مصر العملاقة الذي تم تنفيذه من خلال الشراكة الوثيقة مع مصر يُعد نموذجًا يُحتذى للعديد من بلدان العالم، حيث يتميز هذا المشروع بتآزر وتناغم فريد من نوعه بين الأداء الفائق والتفاني في العمل وخدمة المجتمع في الوقت نفسه”.
وتابع “وتمثل هذه العيادة الذكية نموذجًا للمصريين، حيث توفر خدمات الرعاية الصحية الأساسية، كما أنها أحدث اسهاماتنا العالمية الداعمة للمجتمعات التي نعمل بها”.
 ومع افتتاح العيادة الذكية في مصر، فإنها تنضم لعيادات سيمنس الذكية الأخرى التي تعالج آلاف المرضى في كل من الأردن والعراق وكولومبيا.
وتأتي هذه المبادرة في إطار برنامج المسئولية الاجتماعية للشركة على مستوى العالم والتي تتبرع سيمنس من أجل تنفيذه بـ 20 مليون يورو كل عام من أجل تحقيق التنمية المستدامة في المناطق والدول التي تعمل بها الشركة حول العالم.     
وتضيف د.لمياء كمال رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر بلا مرض: “تُعد الرعاية الصحية من الأمور الأساسية للمساواة والعدالة الاجتماعية في أي مجتمع، ولهذا نشكر سيمنس على تبرعاتها التي ستساعدنا بلا شك في توفير مستوى أفضل من خدمات الرعاية الصحية لمواطني شبرا الخيمة”.
وقالت. إنّ رسالتنا تتضح بشكل واضح ومباشر من اسمنا، وتتمثل في القضاء على المرض في مصر  وستساهم هذه العيادة الذكية في تحقيق هذا الهدف الهام عن طريق تقديم العلاج والرعاية الصحية لآلاف المرضى المصريين على مدار السنوات القادمة.
 واختتمت جيرالدين دي باستيون الرئيس التنفيذي لرابطة تجمع الابتكار العالمي بألمانيا (GIG): “تمثل هذه العيادة الذكية نموذجًا للتنمية الشاملة والتشاركية حيث تعاون كل الشركاء مع بعضهم البعض لتحقيق هدف مشترك يتمثل في تحسين قدرة المواطنين في الحصول على الخدمات الصحية في وقت تزداد فيه الحاجة لتلك الخدمات أكثر من أي مرحلة سابقة”.
وتابعت “وهو ما يعني أيضًا المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة في مصر”.

اترك تعليق