أفرجت السلطات السودانية عن وداد بابكر، الزوجة الثانية للرئيس السابق عمر البشير، وذلك بعد ساعات من إعادة القبض عليها من قبل لجنة محاربة الفساد بالضمان.

وقبضت سلطات اللجنة، الأربعاء، على زوجة البشير من منزلها في االخرطوم، بعد أقل من 24 ساعة من الإفراج عنها للتحقيق معها في قضايا فساد تتعلق بأراض.
واعتقلت السلطات وداد بابكر للمرة الأولى في ديسمبر الماضي، بتهم فساد مال وتجاوزات في منظمة “سند الخيرية” المملوكة لها، إلى جانب امتلاك أراض سكنية وعقارات وحسابات بنكية.
والشهر الماضي طالبت هيئة الدفاع عن وداد بإطلاق سراحها لتلقي العلاج بعد تدهور حالتها الصحية داخل السجن ونقلها للمستشفى.

اترك تعليق