تراجعت اليوم أسعار النفط، ليواصل خسائره بعد أن فقد 5% في الجلسة السابقة، مع إعادة حكومات فرض قيود.
وذلك لاحتواء موجة ثانية من الإصابات بفيروس كورونا، ووسط مؤشرات على تخمة معروض عالمي آخذا بالتنامي.
وبحلول الساعة الـ07:43 بتوقيت جرينتش، كانت العقود الآجلة للخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط منخفضة ثمانية سنتات بما يعادل 0.21% إلى 37.31 دولار للبرميل.
وبحسب وكالة “رويترز”، فقد انخفضت عقود خام برنت 12 سنتا أو 0.31% لتسجل 39 دولارا.
ووسط تزايد إصابات كورونا في أوروبا، فرضت فرنسا من يوم غدلزوم المنازل إلا للضرورة، في حين ستغلق ألمانيا الحانات والمطاعم والمسارح من 2 نوفمبر المقبل إلى نهاية الشهر.
وتعتزم منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاؤها، فيما يعرف بمجموعة أوبك+، تقليص تخفيضات الإنتاج في يناير 2021 من 7.7 مليون برميل يوميا حاليا إلى 5.7 مليون برميل يوميا.

اترك تعليق