شرعت شركة ٱبل في تطهير متجر تطبيقاتها، عبر حذف عشرات آلاف التطبيقات من النسخة الصينية من المتجر في اليوم الأخير من عام 2020.

وخضعت آبل لمطالب بكين، وحذفت 46 ألف تطبيق معظمها (85%) ألعاب غير مرخصة.
ووفقًا لشبكة BBC,، قال نشطاء الحقوق المدنية إن الشركة بحاجة إلى أن تكون أكثر شفافية حول سبب إزالة بعض التطبيقات الأخرى، وشملت التطبيقات المحذوفة ألعاب ”اساسينز كريد ايدنتاتي“ وكرة السلة ”NBA 2K20“ وغيرها.
وكانت بكين قد سنت قانونًا قبل 4 أعوام ينص على أنه يجب أن تحصل الألعاب على ترخيص رسمي ليسمح ببيعها في الصين، ومنعت الشركات الأجنبية من بيع الألعاب مباشرة إلى المستهلكين، واضطرت إلى إقامة شراكات مع شركات محلية للقيام بذلك.
وكانت شركة التكنولوجيا الأمريكية قد ذكرت في وقت سابق إنها تخضع للقواعد المحلية، لكنها تتحدى بعض أوامر الحذف في بعض الأحيان.
وقال كريج تشابل، المحلل في شركة أبحاث السوق ”ماتش تاور“: ”آبل تلحق أخيرا بالأنظمة التي يتم تطبيقها بالفعل على العديد من متاجر أندرويد في الصين“.
وتابع ”شعرت الشركة بضغط من السلطات الصينية، التي كانت لسنوات تطبق هذه القواعد بشكل متزايد“.

اترك تعليق