أعلنت اليوم وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، الدكتورة هالة السعيد،، عن طرح أول صندوق نقدي بالجنيه المصري، بحجم إصدار يصل إلى 100 مليون جنيه (6,370,000 دولار).

وأوضحت الوزيرة أن شركة ”إن آي كابيتال“ طرحت صندوق سيولة، وهو الأول بالجنيه المصري ذي العائد اليومي التراكمي، بحجم إصدار مستهدف بين 50 إلى 100 مليون جنيه، على أن يتم فتح باب الاكتتاب ابتداءً من يوم الأحد المقبل.

ولفتت السعيد إلى أن صندوق الاستثمار النقدي الجديد، يأتي في إطار إستراتيجية شركة ”إن آي كابيتال“ الذراع الاستثماري لبنك الاستثمار القومي؛ لتعزيز دورها في تحقيق الشمول المالي وتنمية سوق المال.

هذا، بالإضافة إلى تلبية احتياجات السوق ومتطلبات عملائها من الأفراد والمؤسسات على حد سواء.

وأكدت الوزيرة أن الصندوق يُعد فريدًا من نوعه، حيث إنه أول صندوق مؤسس من قبل مديري الاستثمار، كما أنه أول صندوق نقدي يستثمر في القيم المنقولة، مستفيدًا من التعديلات التشريعية الأخيرة لصناديق الاستثمار.

ويهدف صندوق “سيولة” النقدي إلى تحقيق عائد يومي تراكمي يتناسب مع درجة المخاطر المنخفضة المرتبطة بالأدوات المستثمر فيها، مع الحفاظ على درجة سيولة عالية تتيح للمستثمر الشراء والاسترداد اليومي.

ويستثمر الصندوق أمواله في أدوات مالية السائلة وقصيرة الأجل مثل السندات وأذون الخزانة والودائع البنكية وصكوك التمويل وشهادات الادخار ووثائق صناديق الاستثمار الأخرى. 

اترك تعليق