أنتهى المخرج عادل أديب من طباعة النسخة الأولى من كتابين هما “قلوب الضالين في طوائف الحشاشين” و كتاب “أحلامى”.

وذلك  في سابقة هي الأولى لمخرج يقوم بنشر أعماله التي ألفها  (في هيئة معالجات دراميه مفصلة) ولم يستطع أخراجها! نظرا لضيق أفق السوق الأنتاجى وأعتماده فقط على الرائج من الأعمال دون النظر إلى قيمة العمل ومضمونه.
وأيضاً لعدم قدرة السوق على الريادة والمغامرة بأفكار تكون هي مصدرا بعد ذلك لتجديد دماء السوق الرتيب.
وقد أقدم المخرج عادل أديب على هذه الخطوة كصرخة عالية في وجه الشركات المحتكرة للسوق الدرامى وضعف وتراجع ثقافتهة واهمية موضوعاتها الفنية المقدمة.
ولذا قام بنشر أفكاره (أو أحلامه كما أسماها) في كتابين يباعان معا كفكرة واحده مقسمة الى قسمين وقد قام اديب بذلك لتكون في متناول الأجيال القادمه أملا ويقينا  منه فى تغيير منطق السوق الانتاجى في زمن الأجيال القادمة فلربما يتم تنفيذها.. أو ربما تكون مجرد شرارة لأفكار جديدة لكل من يأتي بعده.
وقد تعمد المخرج عادل أديب أن يقدم تنوعا كبيرا في أنواع تلك الأعمال لتشمل كل صنوف الدراما من أعمال تاريخية أو ميلودارمية وسياسية وأجتماعية وكوميدية وكذلك أعمال الحركة أو حتى الأعمال الغنائيه وغيرها..
ويعرض من خلالها موضوعات ذات أهمية محلية و أقليمية وقضايا عالمية ولكن بأسلوب شيق تجارى وفنى حتى يتم التواصل مع تلك الأفكار لأكبر شريحة ممكنة من شرائح المشاهدين المختلفة عمرا محليا وعربيا وعالميا.
مثال: القضية الفلسطينيه.. مشكلة مياة النيل.. جذور الأرهاب وأصوله.. وغيرها.
وتعددت أسباب نشر اديب لنشر تلك الاعمال الان، منها أيضا أثبات أن تنوع الأفكار  وأهمية القضايا موجود وأنما العطب هو في جمود العقل الذى يختار معظم الأعمال الممسوخة التي تعرض الأن!
هذا وسيعلن قريبا المخرج عادل أديب عن موعد حفل أطلاق توقيع الكتاب وتوزيعه في الأسواق.
كما قام عادل أديب بوضع سيرتة الذاتيه عبر أكثر من 27 سنة خبرة في السوق والتي لم يعرف الكثيرين عنها شيئا.. مؤيدة بصور نادرة تجمعه بنجوم  مصر والوطن العربى والعالمى من شرقه الى غربه، كذلك شهاداته وجوائزه التي تناهز ال 40 جائزه محلية وعربية وعالمية.
هذا وقد انتهى أديب من تسجيل  كتاب “قلوب الضالين في طوائف الحشاشين” صوتيا.. ليكون على المنصات الرقمية في نفس التوقيت نزول الكتابين والذى يعتبره أيقونة أعماله وأكبر أحلامه على الاطلاق حيث أستغرق كتابة معالجة أجزاءة الأربعه ما يناهز التسع سنوات.
هذا وتقوم كل من النجمة منال سلامهة والنجم مفيد عاشور بتسجيل الشريط الصوتى الكامل للكتاب ويقوم  بنشر الكتاب “دار صرح للنشر والتوزيع” تحت أشراف مديرها العام  عبود مصطفى.
ويتم نشر النسخة الرقمية وبيعها من الكتابين على المنصات الاتية: “أبجد / العبيكان / النيل و الفرات / جوجل بلاى / جملون / أمازون” 
هذا ويعكف المخرج عادل أديب على أنهاء كتابة الكتاب الثالث والجديد في تلك المجموعة بمعالجات مفصلة لأعمل درامية أخرى عن القصة  التاريخية لانشاء “طريق الحرير” فى عدة أجزاء منذ نشأته وحتى التاريخ المعاصر. قصة دير السلطان.. القصة الحقيقية ليوميات كتاب وصف مصر.. التاريخ المشترك بين مصر وروسيا.. الشحاتين.. القصص الحقيقة لتهجير أهل النوبةوأخيرا صلاح الدين الأيوبى ومعركة حطين.
هذا ويبدا أديب في تحضير جدولا مشحونا بأعمال درامية مختلفة في عدة بلدان عربية وأوربية كمخرج عمل في أكثر من (18) دولة عربية إلى جانب أوربا وأمريكا.

اترك تعليق