أعلنت اليوم النجمة يسرا تعافيها من فيروس كورونا، بعد ثبوت سلبية مسحة أجرتها، وذلك بعد 3 أسابيع من إصابتها بالفيروس التاجي.

وقالت يسرا في منشور عبر صفحتها على موقع فيسبوك: ”الحمد لله دائمًا وأبدًا، بشكر كل أصدقائي وحبايبي والجمهور العزيز والقريب جدًا من قلبي على دعواتكم ليا، الحمد لله النتيجة بعد 3 أسابيع سلبية“.
وأكدت ”لسه ملتزمة بالعلاج والراحة بسبب المضاعفات“، مخاطبة جمهورها: ”دعاؤكم وحبكم الدائم وكرم ربنا سبب في خروجي من الأزمة، بحبكم من قلبي وخلوا بالكم على نفسكم، وربنا يحفظ الجميع #يسرا“.
وتقضي يسرا هذه الأيام في منزلها لحين توقف العلاج بأوامر الأطباء والعودة لممارسة نشاطاتها الخاصة والفنية.
وذلك لأنها تُعاني من ”الربو“ وحساسية بالصدر، قبل أن تُصاب بكورونا في 25 ديسمبر الماضي.
وكان آخر ظهور ليسرا قبل الإصابة عبر تسجيلها حلقة من برنامج ”أبلة فاهيتا“ وبعدها بدأت تظهر عليها الأعراض، حيثُ توقفت التحضيرات الخاصة بمسلسلها الجديد، الذي من المقرر أن تخوض به الماراثون الرمضاني المقبل، حتى تتعافى تمامًا.

اترك تعليق