أعلنت المنظمة العالمية للتصوير الفوتوغرافي وشركة سوني الشرق الأوسط عن اسم الفائز المصري “عبدالحميد طاحون” بجائزة سوني العالمية للتصوير الفوتوغرافي لعام 2021.

وقد أطلقت المنظمة وشركة سوني برنامج الجوائز المحلية في إطار مبادرة لدعم مجتمعات التصوير الفوتوغرافي المحلي حول العالم بمشاركة 53 دولة هذا العام.
وتم تقديم أكثر من330 ألف صورة من 220 دولة مختلفة لبرنامح جوائز سوني العالمية للتصوير الفوتوغرافي، ومشاركة أكثر من 165 ألف شخص في المسابقة المفتوحة، والتي تم من خلالها اختيار الفائز.
واختارت لجنة التحكيم صورة “راقص التنورة” التي تندرج تحت فئة (التصوير الحركي)، حيث تعبر الصورة عن رقصة التنورة المصرية الايقاعية ذات أصول صوفية، والتي يقوم الراقصون جماعيا بأداء حركات دائرية، تنبع من الحس الإسلامي الصوفي ذو الأساس الفلسفي.
ويرىراقصو التنورة أن الحركة في الكون تبدأ من نقطة وتنتهي عند النقطة ذاتها، ولذا يعكسون هذا المفهوم في رقصتهم فتأتي حركاتهم دائرية وكأنهم يرسمون بها هالات يرسخون بها اعتقادهم ويدورون كأنهم كواكب سابحة في الفضاء.
وعبدالحميد طاحون هو مصور فوتوغرافي متخصص في تصوير أسلوب الحياة ويعشق التصوير؛ ويمتلك خبرة 4 سنوات في مجال التصوير الفوتوغرافي، قام خلالها بحضور أكثر من 180 فعالية في جميع أنحاء مصر وأكثر من 50 رحلة تصويرية، بالإضافة إلى أنه التقط حوالي 40 ألف صورة بأوضاع مختلفة. وانضم إلى 10 معارض في مصر وواحدا في الخارج.
وقال طاحون: “لقد فزت بالعديد من الجوائز المحلية والدولية مثل المركز الثالث في الدورة الثانية عشر من مسابقة التصوير الفوتوغرافي السنوية للاتحاد الأوروبي في مصر، والمركز الثاني في مسابقة Wiki loves Africa لعام 2020، بجانب الحصول على مرتبة الشرف في مسابقة Kolari Vision لعام 2020”.
ومن المقرر أن يتسلم عبد الحميد طاحون معدات تصوير رقمي من سوني باعتباره الفائز بالجائزة القومية للتصوير في مصر.
وسيتم الإعلان عن الفائزين النهائيين في برنامج سوني العالمية للتصوير الفوتوغرافي لعام 2021 في 15 أبريل 2021 عبر المنصة الإلكترونية للمنظمة العالمية للتصوير الفوتوغرافي.

اترك تعليق