واصلت شركة “بي.تك” أكبر سلسلة متخصصة في بيع وتوزيع الأجهزة الكهربائية والإلكترونية بالسوق المصرية، توسعها في زيادة المساحات البيعية من خلال افتتاح فرعها رقم 99، باستثمارات 13 مليون جنيه.

وهو أول فروعها في محافظة بورسعيد لتتواجد بذلك في 25 محافظة و29 مدينة على مستوى مصر.
ومن جانبه أعرب الدكتور محمود خطاب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة “بي.تك” عن سعادته بافتتاح الفرع الجديد.
وقال “إننا نعمل من خلال إستراتيجية طموحة تستهدف الوصول لكافة المحافظات وخلق فرص عمل جديدة للشباب، وزيادة المساحات البيعية من خلال زيادة عدد الفروع لنكون الأقرب لعملائنا، وعلى الرغم من الظروف القاسية التي عانى منها العالم خلال العام الماضي في ظل جائحة كورونا، إلا أننا قد نجحنا في الاستمرار في خططنا التوسعية، لتحقيق نمو مستمر ولقد نجحنا بالفعل في افتتاح ستة فروع جديدة خلال عام 2020”.
وأضاف خطاب “بورسعيد هي المحافظة رقم 25 من محافظات الجمهورية التي نصل إليها، وسنواصل خططنا التوسعية لزيادة المساحات البيعية بشكل أكبر فما زال لدينا الكثير من الخطط الطموحة لنكون دائمًا جديرين بالثقة التي أولاها لنا عملائنا”.
وتابع “لدينا مخطط لافتتاح 15 فرع جديد خلال العام الجاري 2021، قمنا بالفعل بافتتاح ثلاثة فروع منهم حتى الآن ووصلنا لأكثر من 70 ألف متر مساحه بيعية”.
وأستطرد خطاب “منذ اليوم الأول تراهن شركة بي.تك على قدرة السوق المصري لاستيعاب استثمارات جديدة، فهو سوق واعد ويمتلك كل مقومات الجذب الاستثماري، كما أننا على دراية تامة بمستحدثات السوق ونعمل على مواكبة التطور التكنولوجي في مجال التسوق الإلكتروني لنتمكن من تلبية كافة متطلبات العملاء”.
ولفت إلى أنه في وقت سابق قمنا بتطوير تطبيقنا الإلكتروني وفق أعلى معايير الجودة والأمان، وهو ما ساعد عملائنا على سهولة التواصل معنا لتلبية احتياجاتهم في ظل الظروف الصعبة وما فرضه علينا فيروس كورونا من إغلاق أو إجراءات احترازية وتباعد اجتماعي.
والجدير بالذكر أن شركة “بي.تك” تواصل تقديم خدمات التقسيط المباشر المتميزة التي اشتهرت بها منذ انطلاقها بالسوق المصري، والتي تناسب الإمكانات والاحتياجات المتنوعة لعملائها.
وقد قامت الشركة بتطوير خدماتها للتقسيط وتم إتاحتها عبر منصاتها الإليكترونية، حتى يتمكن عملائها من تعزيز قدراتهم الشرائية لعيش الحياة التي يتمنونها وبالأسلوب الذي يقابل طموحاتهم ويتوافق مع طريقة حياتهم.

اترك تعليق