اخر الاخبار

الجنايات تأمر بإخطار الإنتربول لضبط «محمد علي» ومتهمين آخرين بقضية «الجوكر»

أمرت الدائرة الخامسة ”إرهاب“ بمحكمة جنايات أمن الدولة العليا طوارئ، بسرعة ضبط وإحضار المقاول الهارب محمد علي واثنين آخرين وحبسهم على ذمة القضية المعروفة إعلاميا باسم ”الجوكر“.

وقررت المحكمة تأجيل القضية المتهم فيها 102 شخصا لجلسة 27 يوليو الجاري.
وقد أمرت بسرعة ضبط وإحضار محمد علي وتامر جلال وعبدالله  سالم، وحبسهم على ذمة القضية وأمرت بإخطار الإنتربول الدولي بسرعة تنفيذ هذا القرار.
وكانت نيابة أمن الدولة العليا برئاسة المستشار خالد ضياء الدين المحامي العام الأول للنيابة أمرت بإحالة المتهمين في القضية 1530 لسنة 2020 والمعروفة باسم “ الجوكر“ للمحاكمة.
وأسندت النيابة للمتهمين بالقضية ”ارتكاب جرائم الانضمام إلى جماعة أنشئت على خلاف أحكام القانون الغرض منها الدعوة لتعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، ونشر أخبار كاذبة عن الأوضاع السياسية والاقتصادية في البلاد، بقصد تكدير السلم العام، في إطار أهداف جماعة الإخوان، والترويج لأغراض الجماعة التي تستهدف زعزعة الثقة في الدولة المصرية ومؤسساتها“،
وفضت المحكمة، أحراز محاكمة المتهم و102 آخرين لاتهامهم بـ“التحريض على العنف ونشر أخبار كاذبة والانضمام لجماعة إرهابية“،
وتضمنت الأحراز 8 مقاطع فيديو، وبفض المقطع الأول تبين احتواؤه على عبارات تحريضية ضد مؤسسات الدولة والتحريض على التظاهر، كما أظهر مقطع آخر حث المواطنين بالنزول إلى الشارع والتجمهر.
يذكر أنه جاء في أمر الإحالة أن المتهمين في غضون شهر سبتمبر 2019 في دائرة قسم الأربعين محافظة السويس، دبر عدد منهم تجمهرا من شأنه ”جعل السلم العام في خطر“.
ولفت إلى أن ”الغرض من التجمهر هو ارتكاب جرائم إرهاب منها الاعتداء على الأشخاص، والتأثير على رجال السلطة العامة في أداء أعمالهم باستعمال القوة والعنف“.
كما حرض متهمان في مقاطع مصورة بثها عبر موقع اليوتيوب بشبكة المعلومات الدولية على المشاركة في تجمهر بميدان الأربعين، لذات الأغراض.
وكشف أمر الإحالة أن المتهمين روجوا بطريق مباشر لارتكاب جرائم إرهاب، بشكل علني، وأن عددا من المتهمين، شرعوا في قتل 3 ضباط شرطة وباقي أفراد القوة المرافقين لهم، بأن تجمهروا في ميدان الأربعين بالسويس، وإذ شرعت قوات الشرطة بفض تجمهرهم، أطلق مسلحون من بينهم الأعيرة النارية والغازية، فأحدثوا بالمجني عليهم إصابات متفرقة وعاهات مستديمة.
وبين أمر الإحالة أن عددا من المتهمين حازوا وأحرزوا أسلحة تقليدية، وأسلحة نارية ”خرطوش“ وذخائرها وأسلحة بيضاء وحجارة وزجاجات حارقة ومفرقعات لاستعمالها في ارتكاب الجرائم.

انظر ايضا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here