الخميس, فبراير 2, 2023

اخر الاخبار

تحليلاتتيك توك: أغلب الأشخاص يفضلون الحديث عن الصحة النفسية على وسائل التواصل...

تيك توك: أغلب الأشخاص يفضلون الحديث عن الصحة النفسية على وسائل التواصل الاجتماعى

خصصت  الحملة هاشتاج EndTheStigma# و #كلنا_معاك للتواصل حول الموضوعات المتعلقة بالصحة النفسية، وخلق مجتمعات داعمة لمواضيع الصحة العقلية من خلال إطلاق فعاليات داخل تطبيق تيك توك.

وتتضمن الحملة دليلاً شاملاً للصحة النفسية عبر المنصة، حيث يمكن للمستخدمين التعرف على موضوعات الصحة النفسية، والتواصل مع داعمين لقضية الصحة النفسية على المنصة، وكذلك المنظمات التي توفر موارد الدعم الأساسية.
وتستفيد حملة EndTheStigma# و #كلنا_معاك من قوة مجتمع تيك توك لاستضافة جلسات مباشرة من داعمي الصحة النفسية، والعمل مع صانعي المحتوى لإطلاق مقاطع فيديو تساعد في إنهاء الشعور بالخجل المحيط بالصحة النفسية.
هذا، بالإضافة إلى توفير محتوى توعوي يسلط الضوء على وسائل الرفاهية الرقمية التي يمكن للمستخدمين الوصول إليها عبر التطبيق.
ويأتي هذا مع تحول تيك توك بشكل متزايد إلى موطن للمحادثات حول الصحة النفسية.
وتهدف EndTheStigma# و #كلنا_معاك إلى تكاتف مجتمع تيك توك سوياً لضمان حصول كل شخص على المحتوى الذي يحتاجه لدعم صحته النفسية.
وذلك، في إطار التزام تيك توك بعالم يتمتع فيه كل فرد بنظام داعم، بدءاً من اطمئنان المستخدمين على بعضهم البعض إلى مشاركة رحلاتهم الشخصية، خاصة في ظل العصر الرقمي الذي نعيشه اليوم.
تأتي الحملة في وقت هام للتوعية بالصحة النفسية، ووفقًا لآخر استطلاع ليوم الصحة النفسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أجرته YouGov كشف 53% من المشاركين من الجيل زد (18-24) عامًا في الاستطلاع إنهم يخشون أن يتم الحكم عليهم بشكل سلبي من قبل الأصدقاء والعائلة عند الحديث بشأن صحتهم النفسية.
في حين أن 64% من المشاركين أعربوا عن شعورهم بالراحة في الحديث عن صحتهم النفسية، وقال 56% من المشاركين أن صحتهم النفسية لا تقل أهمية عن صحتهم الجسدية.
وبيٌن الاستطلاع ان ما يقرب من 50% من المشاركين شعروا بالراحة إلى حد ما عند التحدث معهم عن الصحة النفسية، من خلال وسائل التواصل الاجتماعي عبر الإنترنت، حيث يشعر جيل الألفية براحة أكبر عند التحدث معه عن صحته النفسية عبر وسائل التواصل الاجتماعي أكثر من جيل ما بعد الألفية “الجيل زد.
وأطلقت تيك توك العديد من المبادرات منها الشراكة مع خبراء لتطوير أدوات تمكن مجتمع المنصة من معرفة الطرق التي يمكنهم من خلالها تحسين حالتهم النفسية، ودعم المجتمع بشكل أفضل، وبناء محادثة داعمة عبر الإنترنت تعزز الصحة النفسية والوعي بها.
ومن ضمن الطرق التي يدعم بها دليل الرفاهية EndTheStigma# و #كلنا_معاك  هي تشجيع مجتمع المنصة على مشاركة قصص متعلقة بصحتهم النفسية، جنبًا إلى جنب مع تقديم الدعم الذي يحتاجه أعضاء المنصة الذين يعانون نفسياً.
وتدافع سياسات تيك توك باستمرار عن بناء منصة ترفيهية آمنة تعطي الأولوية للسلامة والشمول والمصداقية، حيث تتوافق بعض نتائج استطلاع YouGov مع مبادرات المنصة.
ويعد تطبيق تيك توك مكانًا للاحتفاء بالترفيه، بدايةً من الأغاني إلى فيديوهات الحيوانات اللطيفة والكوميديا، حيث نهدف في النهاية إلي نشر الفرحة داخل مجتمع المنصة العالمي.
وبالإضافة إلى ذلك، تعتبر تيك توك مكان يأتي إليه الأشخاص لمشاركة قصصهم الشخصية الفريدة، بما في ذلك تلك المتعلقة بالصحة النفسية، حيث لا تتشابه رحلة الصحة النفسية لأحد مع شخص آخر، فهناك تقلبات وانتصارات صغيرة وانتكاسات في بعض الأحيان.
ولكن تيك توك هنا لدعمهم أثناء مشاركتهم تجاربهم ومواردهم المفيدة وتشكيل روابط جديدة ذات مغزى عبر المنصة لمساعدتهم ان يتحدثوا بثقة وراحة عن الصحة النفسية.
ويمكنك التعرف على كيفية تكاتف مجتمع تيك توك من خلال EndTheStigma# و #كلنا_معاك
اقرأ المزيد