اخر الاخبار

هيئة التصنيع توفرمنتجاتها الإلكترونية بأنظمة تقسيط جذابة عبر بي تك

أكد اللواء مهندس مختار عبد اللطيف رئيس الهيئة العربية للتصنيع على تنفيذ توجيهات الرئيس السيسي بتعزيز التعاون والتكامل البناء بين مؤسسات الدولة , لتعميق وزيادة نسب التصنيع المحلي وتشجيع المنتجات الوطنية وتقليل الواردات عبر تقديم منتجات عالية الجودة تلبي كافة احتياجات المستهلكين.
جاء هذا خلال توقيع بروتوكول تعاون بين الهيئة العربية للتصنيع وشركة بي تك للتجارة والتوزيع.
وفي هذا الصدد أشاد “عبد اللطيف” بالتعاون مع شركة بي تك , باعتبارها من كبري الشركات المتخصصة في كافة مجالات تجارة وتوزيع السلع الكهربائية والإلكترونية.
وأوضح أن الهيئة تتطلع من خلال هذا الإتفاق توفير منتجات مصنع الإلكترونيات التابع للهيئة عبر خطط وأنظمة التقسيط الجذابة والمريحة التي تناسب كافة العملاء.
ولفت إلى أن المنتجات تتضمن مجموعة واسعة من السلع تتضمن الشاشات التليفزيونية والمكانس والمراوح والميكروويف والريسيفرات وأنظمة الإضاءة الليد وكاميرات المراقبة والتابلت واللاب توب والتليفونات المحمولة, وغير ذلك الكثير .
وقال “أننا نتوقع من تعزيز التعاون مع شركة بي تك, زيادة قاعدة عملاءنا والمساهمة في توسيع نطاق وصولنا إلى فئات مختلفة”.
وأشار اللواء أ.ح عبد اللطيف إلي تطلع الهيئة للمشاركة مع شركة بي تك في تصنيع بعض المنتجات الكهربائية والإلكترونية بمصنع الإلكترونيات.
كما أكد على التزام الهيئة بتبني استراتيجية تسويقية تنموية طموحة شاملة لتحقيق مزيد من النمو الإقتصادي وتلبية كافة احتياجات أبناء الشعب المصري من منتجات وطنية ذات صلة باحتياجات المستهلكين بنسب تصنيع محلي عالية الجودة والصديقة للبيئة تحت شعار “صنع في مصر”.
ومن جانبه أعرب الدكتور محمود خطاب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة بي تك للتجارة والتوزيع عن تقديره واعتزازه بالتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع الظهير الصناعي للدولة المصرية.
وأوضح أن هذا التعاون يتماشي مع خطتنا لإضافة قيمة لعملاءنا وتمكينهم من امتلاك التكنولوجيا الحالية من المنتجات الإلكترونية والكهربائية لتلبية كافة الاحتياجات المنزلية اليومية من منتجات الهيئة المتنوعة ذات الجودة العالية والثقة المتجددة باستمرار في منتجاتها لدي عملاءنا.
وأضاف: اننا نتطلع لتعزيز التعاون مع هيئة التصنيع في مجالات تسويقية أخري لتلبية الإحتياجات المتزايدة لدي قطاعات عديدة بالمجتمع.

انظر ايضا