أختتمت دانون مصر التصفيات النهائية لدوري دانون”الطريق إلى برشلونة” تحت شعار “إلعب كرة قدم، غير اللعبة”، والتي أقيمت على ملاعب نادي جراند فيو الأمن المركزي، وفاز فيها فريق أكاديمية مصر بقيادة الكابتن شريف أحمد عبد المنعم.

وهو الفريق الذي سيسافر للمشاركة في كأس دانون للأمم ببرشلونة 2019 لتمثيل مصر واللعب فى أستاد فريق إسبانيول الأسبانى ببرشلونة يوم 12 أكتوبر القادم، للاحتفال بأكثر من 20 عامًا من التميز في مجال كرة القدم.

وفي كلمته التي وجهها للأطفال المشاركين في إفتتاح التصفيات الختامية، قال عبد الظاهر السقا، سفير مسابقة دانون في مصر: “هذه فرصة لتحقيق أحلامك، لم تتح لي مثلها عندما كنت طفلاً صغيراً، فمن خلال كرة القدم يمكنك تحقيق الكثير من الأشياء في الحياة، فكرة القدم ليست مجرد رياضة، ولكنها طريقة للحياة”.

وأضاف “من خلال لعب كرة القدم، أنت دائمًا فائز – تصبح نموذجًا يحتذى به للآخرين. تأكل بشكل صحي، وتمارس التمارين الرياضية يوميًا وتتاح لك الفرصة للتعرف على الثقافات المختلفة في جميع أنحاء العالم. وتوفر لك بطولة كأس دانون للأمم هذه الفرصة الذهبية في هذه السن المبكرة”.

وتابع “وأنا أشجعكم جميعًا على اغتنام هذه الفرصة والتعلم منها قدر المستطاع. نحن بحاجة إلى المزيد من الشركات مثل دانون لاستضافة مثل هذه المسابقات الوطنية – تحت شعار (إلعب كرة قدم، غير اللعبة) لإحداث تغيير من خلال قوة كرة القدم، أنا متأكد من أننا سنرى عددًا من الأبطال على مستوى عالمي بين هذه المجموعة في المستقبل القريب جدًا”.

وقد أعرب الكابتن شريف أحمد عبد المنعم عن سعادته بفوز فريقه في التصفيات المؤهلة لكأس دانون ببرشلونة، وقال “حلم اللعب في برشلونة كان حافز قوي لكل اللاعبين للإبداع وإخراج كل ما لديهم من مهارات، ولا يمكن ان ننسى أن محمد صلاح قد أصبح قدوة ومثل لكل لاعب كرة قدم، فالوصول للعالمية والتعرف على ثقافات مختلفة أصبح حلم ليس ببعيد بإشتراكنا في تلك البطولة، والتي بالتأكيد ستغير الكثير من أفكارنا وأحلامنا”.

الجدير بالذكر أن أكاديمية مصر تجري تمريناتها على ملعب زوسر بشبرا الخيمة، وكانت قد قدمت عدة لاعبين مميزين مثل يوسف محمد وزياد رضا في نادي إنبي ويونس إيهاب، ويوسف عاطف في الداخلية وغيرهم بالإضافة لعدد كبير من اللاعبين لفرق الدوري الممتاز ب.

وكانت أمهات الأطفال المشاركين في التصفيات سعداء للغاية ومتحمسين للبطولة واتفقن جميعا على أن حلم السفر إلى برشلونة كان حافزًا قويًا للغاية لأطفالهن، كما أنهن قد أستفدن بشدة من المعلومات التي قدمتها شركة دانون مصر حول أساسيات التغذية الصحية وكيف ستسهم هذه المعلومات في صحة أطفالهم وبناء أجسامهم بشكل صحيح.

وبالإضافة إلى كونها مسابقة رياضية رفيعة المستوى، تهدف مسابقة كأس دانون للأمم في مصر إلى التركيز على العادات الغذائية الصحية للرياضيين الشباب – تحت عنوان “كل كمحترف”، فعلى هامش النهائيات الوطنية للمسابقة، شجعت دانون الأنشطة المتعلقة بالصحة والترفيه لتذكير الأسر والأطفال بأهمية التغذية للأجيال الصحية، ولتنمية وعي الأطفال والأمهات بأسلوب التغذية الصحية السليمة، والإسهام في نشر عادات صحية وغذائية صحيحة.

وعلى ذات الصعيد أعرب هنري دي ليبين، المدير العام لشركة دانون شمال شرق إفريقيا، عن سعادته بالفريق الفائز من مصر لهذا العام، وقال “لقد كانت تصفيات مميزة، ونتمنى أن يحقق الفريق الفائز مزيد من الإنجازات في برشلونة، فنحن نعتزم إطلاق العنان للاعبين ليكونوا أكثر من لاعبي كرة القدم، ليصبحوا مواطنين عالميين، ويلعبوا دورًا في مستقبلهم والعالم الذي يعيشون فيه”.

وتابع “تعكس رؤية دانون One Planet . One Health اعتقادنا بأن صحة الناس وصحة الأرض مترابطتان وتدفعنا كل يوم لمواصلة تطوير محفظة منتجاتنا الفريدة التي تركز على الصحة”.

وأردف “إن مهمتنا المتمثلة في توفير الصحة من خلال الغذاء لأكبر عدد ممكن من الناس هي التي دفعتنا إلى تبني مفهوم كأس دانون للأمم لتشجيع الأطفال على تحقيق إمكاناتهم واكتساب المزيد من الوعي حول عالمهم، كما أن التغذية الصحيحة هي أساس بناء الصحة وأساس بناء الرياضيين الشباب”.

 

 

اترك تعليق