الإثنين, يوليو 15, 2024

اخر الاخبار

تكنولوجياكانون تُحدث ثورة فى مستقبل التصوير وصناعة الأفلام بنظام EOS R المبتكر

كانون تُحدث ثورة فى مستقبل التصوير وصناعة الأفلام بنظام EOS R المبتكر

أعلنت اليوم كانون أوروبا، الشركة البارزة في مجال حلول التصوير، عن إطلاق نظام مبتكر من شأنه رسم ملامح جديدة لعالم التصوير الفوتوغرافي وصناعة الأفلام.

ويوسّع النظام الجديد المتسم بالجرأة في الابتكار والمسمّى EOS R إمكانيات التصوير بطرق لا حصر لها، ويأتي إطلاقه بعد مرور أكثر من 30 عاماً على إطلاق النظام الأصلي EOS الذي ساهم في تحديد ملامح عصر التصوير الراهن. وقد تم تصميم هيكل حامل عدسات RF في النظام الإلكتروني البصري الجديد بمزيج مثالي من التصميم البصري والميكانيكي والإلكتروني، من أجل التقاط اللحظات الفريدة بطرق يمكن القول إنها كانت مستحيلة في السابق.

وقال يويتشي إشيزوكا، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة كانون أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا، إن كانون عندما أطلقت النظام EOS قبل 30 عاماً، أرسلت رسالة واضحة مفادها أن “مستقبل التصوير يكمن في هذا النظام”، وأضاف: “يستمرّ التزامنا في تحسين عالم التصوير الفوتوغرافي بعدما ظلّ هذا النظام، إلى الآن، واحداً من أنظمة التصوير الأكثر شهرة في العالم.

وتابع “وستواصل كانون الاستثمار في هذا النظام منقطع النظير عبر ابتكار مزيد من الكاميرات والعدسات والملحقات التي ترتقي بجودة الصورة والتميز البصري والأداء إلى مستويات جديدة، وفي الوقت نفسه تلبي احتياجات عملائها ومتطلباتهم باستمرار”.

تمّ بناء النظام الجديد بصورة شاملة بعدما أُعيد تصميم النظام القديم بالاعتماد على إفادات قيّمة من مصورين فوتوغرافيين وصانعي أفلام محترفين وهواة. ويتيح النظام EOS R، الذي يأتي بحامل عدسات RF و”سيموس” مزدوج البيكسل Dual Pixel CMOS AF، تميزاً بصرياً منقطع النظير، وأسرع ضبط بؤري تلقائي للصورة في العالم، وتواصلاً أسرع بين الكاميرا والعدسة. وقد حافظ النظام الجديد EOS R على المزايا والمواصفات المرادفة للتميز في النظام EOS، كالأداء السريع والهندسة المتفوقة والجودة الفائقة للصور، وأبقاها راسخة فيه.

ويتميز النظام EOS R بتقنية مبتكرة للتصوير الفوتوغرافي وصناعة الأفلام على حد سواء، إذ يتيح لجميع المستخدمين التقاط الصور وتصوير الأفلام وسط إضاءة منخفضة للغاية مع تركيز بؤريّ دقيق بفضل السيموس مزدوج البيكسل.

النظام المتسم بصغر الحجم يمنح المستخدمين المرونة وميزة التصوير الصامت، كما يتيح أعلى مستوى أفلام يمكن الحصول عليه من أي كاميرا عاملة بالنظام EOS من كانون، خارج نطاق كاميرات كانون السينمائية، ما يمكّن صانعي الأفلام من نقل أفلامهم إلى المستوى التالي بتقنية 4K مع إخراج بسعة 10 بتّات عبر تقنية HDMI.

وتمّ كذلك في النظام الجديد بتحسين طريقة الاستخدام بأكملها وتحسين مستوى الهندسة التصميمية، بما يشمل شاشة تعيين المنظر الإلكترونية والتخصيص الشامل للإعدادات، ما يسمح للمستخدم بالتركيز على المشهد المراد تصويره بدلاً من الكاميرا.

وأطلقت كانون اليوم أيضاً أربع عدسات جديدة متوافقة مع النظام EOS R هي: RF 28-70mm f/2L USM، وRF 50mm f/1.2L USM، وRF 24-105mm f/4L IS USM، وRF 35mm f/1.8 MACRO IS STM.

ويُنتظر أن توسّع هذه العدسات عالية الأداء حدود التقاط الصور الإبداعية بفضل التقنيات البصرية الجديدة المتطورة وطريقة المعالجة المتقدمة لكل من الصور الثابتة والفيديو، والتي تستند جميعها على الإرث الغني لتقنيات صناعة العدسات في كانون.

وعلاوة على ذلك، يمكن لمستخدمي كاميرات EOS أو كاميرات العدسة الأحادية العاكسة APS-C الحالية من كانون، الاستمتاع بنظام EOS R مع عدسات EF وEF-S القائمة لديهم بفضل موائمات العدسات، مع الحفاظ على مستوى الأداء نفسه عند استخدامها مع كاميرات العدسة الأحادية العاكسة DSLR، فضلاً عن إمكانية استخدام ملحقات EOS وأدوات الفلاش Speedlite.

من جانب آخر، كشفت كانون اليوم أيضاً عن إضافة مهمة إلى مجموعة كاميراتها EOS ذات الإطار الكامل، وهي أول كاميرا تحمل اسم النظام EOS R وحامل عدسة RF، لترسي المعيار الجديد لكاميرات الغد.

وتأتي هذه الكاميرا مزودة بأسرع تركيز تلقائي في العالم ، كما أنها أول كاميرا في العالم قادرة على التركيز في ظروف إضاءة منخفضة بتعريض ضوئي قدره -6EV وتصوير صامت تماماً، ما يتيح نتائج مذهلة في كل مرة.

ويعيد النظام EOS R تعريف أداء الصور والفيديو بجودة لا مثيل لها، واتصال وفق أحدث ما توصلت إليه التقنيات، علاوة على هندسة تصميمية متقنة واستخدام سريع الاستجابة.

من ناحية أخرى، تطرح كانون اليوم، أيضاً، العدسة المبتكرة EF-M 32mm f/1.4 STM، بقياس 32 ملم والخاصة بالنظام EOS M العامل من دون مرايا، إضافة إلى العدستين الثوريتين EF 400mm f/2.8L IS III USM، وEF 600mm f/4L IS III USM، خفيفتي الوزن المستخدمتين للتصوير الاحترافي لمسافات بعيدة والخاصتين بالنظام EF.

اقرأ المزيد