طالب المهندس هاني محمود، وزير الاتصالات الأسبق بضرورة وضع خطط بديلة تتسم بالمرونة والقدرة على التغيير السريع بعد عودة الحياة من جديد إلى الشارع المصري عقب عيد الفطر.

وفي لقاء ضم اكثر من 60 من رؤساء الشركات العالمية والمحلية عقدته منظمة اتصال، أكد محمود أن شكل العالم قبل انتشار فيروس كورونا يختلف شكلا ومضمونا عن بعده.

وأوضح أن إدارة الموارد البشرية في أغلب الشركات خاصة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات هي الأكثر تاثرا نتيجة الواقع الجديد الذي فرضه فيروس كوفيد 19 على الشركات خاصة في ظل مخاوف البعض من تقليص أعداد الموظفين وتسريح البعض الآخر.

ولفت وزير الاتصالات الأسبق، أن أزمة فيروس كورونا لم تحدث بهذا الشكل في تاريخ البشرية، مطالبا أصحاب الشركات بضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية والخروج بأفكار خارج الصندوق ووضع خطط بديلة.

وشدد ايضا على ضرورة الحفاظ على الكفاءات البشرية المدربة باعتبارها الثروة الحقيقية للشركات خاصة مع استمرار هذا الوباء لفترة قد تتجاوز العامين إلى أن يتم اكتشاف مصل للمرض.

ووجه محمود، الذي يشغل منصب رئيس مجلس إدارة شركة فودافون مصر، بضرورة فتح قنوات تواصل مباشر مع الموظفين، وتدشين خط ساخن للرد على اي استفسار قد يطرأ في أذهانهم حول كورونا، خاصة وأن العالم من حولنا سيشهد تغييرات واسعة في الخطط والاستراتيجيات للدول نفسها.

اترك تعليق