أكد الفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة العربية للتصنيع علي تنفيذ توجيهات  الرئيس السيسي بمواصلة الجهود الجارية لتوطين تكنولوجيا صناعة النقل في مصر بالتعاون مع كبريات الشركات العالمية،  بما يسهم في التطوير الشامل لمنظومة السكك الحديدية ومترو الأنفاق والتوسع في تطبيقات النقل الذكية.

جاء هذا خلال مباحثات التعاون بين العربية للتصنيع ووفد شركة ألستوم الفرنسية العالمية.
وخلال اللقاء، تم بحث الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات المشتركة الجاري تنفيذها  في السكك الحديدية والجرارات والمزلقانات  وتحديث الإشارات وايضا مشروعات مترو الأنفاق، بما في ذلك تدريب الكوادر البشرية وفقا لأحدث برامج التدريب.
وفي هذا الصدد، أشاد “التراس”  بخبرات شركة ألستوم العالمية، والتي تعد واحدة من كبري الشركات العالمية المتخصصة في أنظمة النقل المتكاملة، لافتا أن مشروعات ألستوم متعددة في المشروعات التنموية القومية الكبري التي تشهدها مصر حاليا، حيث تعد الجهة المسئولة عن تنفيذ مشروع المونوريل، وتطوير  أنظمة الإشارات لجميع خطوط مترو الأنفاق، وغيرها من مشروعات النقل الذكية المتعددة.
وأشار إلى أنه تم بحث تطوير مشروعات البنية الأساسية كتطوير الإشارات والمزلقانات، بما يضمن تعزيز معايير الأمان والسلامة، وكذلك  تطوير وتحديث أسطول الوحدات المتحركة علي السكك الحديدية بما تشمله من جرارات وعربات جديدة، والتوسع فى تطبيقات نظم النقل الذكية مثل المونوريل والقطارات فائقة السرعة.
وفي سياق متصل، أوضح “التراس” ان العربية للتصنيع وضعت خطة شاملة لتحديث وتطوير مصنع سيماف لمهمات السكك الحديدية التابع للهيئة، تتم حاليا بالإستعانة بكبري الشركات العالمية، وفقا لرؤية تسعي لتغطية جميع مطالب وزارة النقل من عربات السكك الحديدية المختلفة، ومترو الأنفاق، والتوسع في الأسواق الخارجية وخاصة المنطقة الأفريقية والعربية.
وأوضح أن الهيئة نستهدف زيادة معدلات الإنتاج السنوية للمصنع والتوسع في تطبيقات النقل الذكية وتطوير قطاع البحوث والتصميم ورفع مستوي الكوادر الفنية وتدريبهم خارجيا وداخليا بالتعاون مع الخبرات العالمية المتخصصة.
ومن جانبه ، أكد  أندرو ديليوني الرئيس التنفيذي لشركة ألستوم الفرنسية بمنطقة أفريقيا والشرق الأوسط ووسط آسيا، أن السوق المصري كبير وواعد وجاذبا للإستثمارات العالمية، مشيرا إلي تطلع الشركة للمشاركة في كافة المشروعات القومية الكبري التي تشهدها مصر. 
كما أكد “ديليوني” علي أهمية تعزيز التعاون والشراكة  مع العربية للتصنيع لنقل وتوطين التكنولوجيا الرقمية الحديثة لتطوير وتحديث السكك الحديدية ومترو الأنفاق وتطبيقات النقل الذكية.
ولفت إلى تعزيز الفرص التسويقية الداخلية والخارجية لتلبية الإحتياجات المتزايدة بالسوق المحلي وبالمنطقة الأفريقية والعربية.

اترك تعليق