أعلنت موانئ دبي العالمية- السخنة، البوابة الرئيسية للتجارة في مصر، والمشغل لميناء العين السخنة التابع للمنطقة الإقتصادية لقناة السويس، عن استمرارها في دعم القطاع الصحي بمحافظة السويس، وذلك لدعم جهود مواجهة انتشار جائحة كوفيد -19.

هذا وتدعم موانئ دبي العالمية- السخنة القطاع الطبي، بالتنسيق مع مديرية الصحة لمحافظة السويس، من خلال تقديم الأجهزة الطبية وتوفير المعدات اللازمة لمساعدة ودعم القطاع الطبي للقيام بدورة في خدمة المجتمع ورعايته.
ومن جانبه قال جيرارد فان دن هوفيل الرئيس التنفيذي لموانئ دبي العالمية السخنة، والمدير العام لموانئ دبي العالمية مصر: “نؤكد على دعمنا المستمر لقطاع الصحة، إيماناً منا بأهمية الدور المجتمعي في تحقيق التنمية المستدامة في المجتمع، ومواصلة تدعيم مديرية الصحة بالسويس لمواجهة أزمة فيروس كورونا المستجد”.
وتابع “وتأتي مساهمتنا الجديدة إستمرارًا لدعمنا للقطاع بعد أن قدمنا في العام الماضي أجهزة تنفس صناعي حديثة وفق أعلى المواصفات، لمواجهة تفشي الوباء داخل المحافظة”.
وأضاف “أطلقنا كذلك حملة للتبرع بالدم بالتعاون مع المركز الإقليمي لنقل الدم، وشارك في هذه الحملة 108 متبرع من موظفي موانئ دبي العالمية السخنة، ونحن فخورون بما قدموه لمساعدة أبناء محافظتهم، كما تم عقد جلسة توعية للتأكيد على أهمية التبرع بالدم قبل الحملة، ليس فقط لإنقاذ حياة الآخرين ولكن أيضًا لتسليط الضوء على الفوائد التي تعود على المتبرع”.
واستطرد “وأنتهز تلك الفرصة لتقديم الشكر لكل موظفينا الذين شاركوا في هذه المبادرة، حيث سيؤثر ذلك بالتأكيد بشكل إيجابي على حياة الكثير من الناس”.
وتجدر الإشارة إلى أن موانئ دبي العالمية السخنة لا يقتصر دورها في المشاركة المجتمعية على دعم القطاع الصحي فقط، فقد قامت بتوزيع ألف شنطة رمضانية تضم السلع الأساسية لدعم الأسر الأكثر إحتياجاً داخل محافظة السويس.
وذلك بالتعاون مع مديرية الشؤون الإجتماعية بالمحافظة، خلال الأيام الأولى من شهر رمضان المبارك.
وحرص جميع المتطوعين لتسليم شنط رمضان للعائلات المستحقة مباشرة، والذي وصل عددهم لـ 186 متطوع من موظفي الشركة، على تنفيذ جميع الإجراءات الإحترازية للسلامة الصحية ضد فيروس كورونا وفق أعلى المعايير العالمية، وتوصيات الجهات الصحية.

اترك تعليق