اخر الاخبار

أساتذة الأورام يناقشون تطبيق أحدث البروتوكولات العلاجية بحضور نخبة من الخبراء الأجانب

بحضور نخبة من الخبراء الدوليين في علاج الأورام، بهدف تبادل الخبرات في تطبيق أحدث الخطوط الإرشادية والبروتوكولات العالمية في علاج الأورام، عقدت المدرسة الدولية لعلم الأورام الإكلينيكية، المؤتمر السنوي الثاني لها، ISCO 2022.

وخلال كلمته قال الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس، إن المؤتمر يهدف إلى المساواة في المستوى العلمي بين الأطباء المصريين والإقليميين مع العلماء الدوليين، وتوفير فرصة للتعليم والتدريب للفرق الطبية التي تهتم بعلاج مرضى الأورام، حتى يتمكنوا من تقديم خدمة عالية الجودة ومتساوية لحد كبير مع الخدمة المقدمة لمرضى الأورام بالخارج.

وأثنى رئيس جامعة عين شمس علي المنحة التدريبية المقدمة من المؤتمر للأطباء المتميزين من الحضور، بالشراكة مع معهد الأورام الفرنسي برئاسة جوستاڤ روسيه بفرنسا، والذي يعد أهم وأقدم معهد أورام في فرنسا والعالم، موضحا أن الهدف من المؤتمرات بناء جيل من شباب الأطباء يواكب الجديد في الطب.

وأضاف، أن مصر مساوية للعالم في التشخيص والعلاج، ونسعى حاليا للعمل على تفعيل دور مراكز الأبحاث العلمية في مصر، للعمل على تقديم الجديد في البحث العلمي من الأطباء المصريين وإضافة ولو جزء يسير في العلم.

بدوره كشف الدكتور وليد عرفات أستاذ علاج الأورام بكلية طب جامعة الإسكندرية، ورئيس المؤتمر، عن مناقشة علاجات الأورام المنتشرة بالعالم عن طريق العلاج التفصيلي، وعن طريق إعطاء المريض العلاج المناسب له.

وأضاف، أن المؤتمر شهد ورش عمل عن العلاج التفصيلي للأورام، من خلال العلاج الاشعاعي الجراحي بديلا للعلاج الجراحي، مثل أورام المخ وأورام العمود الفقري، وورشة عمل عن أورام النساء لكيفية العلاج وكيفية المنع، وأورام الثدي ومحاضرات عن الأدوية الحديثة التي تعطي نتائج طبية جيدة في العلاج عالميًا، مثل أورام الرئة وأورام القولون.

ونابع رئيس المؤتمر، إن وزارتي الصحة والتعليم العالي تعمل على تفعيل مراكز أبحاث لعلاج الأورام في كل المستشفيات الصحية والجامعية، موضحا أن مصر بها أحدث العلاجات المقدمة عالميًا في علاج الاورام.

فيما قال الدكتور محمد سعد العشري أستاذ علاج الأورام بكلية طب جامعة المنصورة، إن المؤتمر يستضيف نحو 45 خبير أمريكي وأوربي، لنشر الجديد فيما توصل إليه العلم في طب الأورام من بروتوكولات وعلاج مُشخصن، وعدد من ورش العمل في مجال العلاج الإشعاعي وأورام بطانة الرحم، والتحاليل للطفرة الجينية.

وأضاف، أن المؤتمر ينعقد هذا العام بحضور رئيس الجمعية الطبية اليمنية، ورئيس الجمعية الإماراتية ورئيس الجمعية العربية للأورام، لافتا الي أن المؤتمر يُناقش الجديد في أبحاث الأورام، مثل أورام الثدي والقولون والبنكرياس والجهاز الهضمي وأمراض الدم.

وأشار العشري إلى أن مصر بها جميع الأدوية الحديثة، لافتا الى أن الحكومة المصرية تقوم بتغطية جميع الأدوية في المبادرات الرئاسية، مضيفًا أن ما يحدث في أمريكا وأوروبا من ظهور علاجات جديدة تستقدمها مصر فور ظهورها، في نفس الشهر على أعلى درجة من درجات العلاج الطبي.

وأوضح أن المدرسة الدولية تسعي لوضع خطط علاج لكل مرضى الأورام لتصبح خريطة علاجية لمرضى الأورام.

وقالت الدكتورة إيناس عبدالحليم، أستاذ الأورام بطب المنصورة وعضو لجنة الصحة بمجلس النواب، إن المؤتمر هو الثاني للمدرسة الدولية، ويضم ورش عمل لتدريب شباب الأطباء وفرص عمل للسفر بالخارج للتدريب.

كما يناقش جميع علاجات الأورام وحضور كل أنواع التخصصات، مثل الأشعة التشخيصية، والعلاج الإشعاعي والمناعي، وفرصة لتبادل الخبرات الطبية.

انظر ايضا