اخر الاخبار

وزير الصحة يوجه بوضع تصور متكامل لتطوير الخريطة الصحية فى مصر

وجه الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، بوضع تصور متكامل لتطوير الخريطة الصحية بكافة محافظات مصر.
وذلك من خلال خطط لرفع كفاءة المنشآت الطبية والخدمات الصحية المقدمة للمواطنين، وفقاً للخرائط الصحية لكل محافظة.
جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري الذي عقده اليوم الوزير،، بمقر الوزارة بالعاصمة الجديدة، بحضور القيادات ورؤساء الهيئات ووكلاء الوزارة بالمحافظات، لمتابعة سير العمل بمختلف ملفات الوزارة، والوقوف على التحديات والمعوقات والعمل على تذليلها، وذلك ضمن استراتيجية الوزارة للإرتقاء بالصحة العامة للمواطنين.
وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الاجتماع تناول النقاش حول أولويات العمل العام بالمنظومة الصحية خلال الفترة المقبلة، حيث أكد الوزير على أهمية تطوير المنظومة وفقاً لخرائط عمل متكاملة في مختلف ملفات الوزارة بما يضمن رفع كفاءة الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.
وتطرق الوزير خلال الاجتماع لمناقشة خطة العمل الخاصة بتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل بمحافظات الجمهورية، حيث اطلع على المقترحات الخاصة بتطبيق المنظومة، وذلك من خلال الدراسة الإكتوارية للتأمين الصحي الشامل، التي تتضمن المحافظات المقترح ضمها للمنظومة تباعًا، بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية، موجهاً بالإسراع من وتيرة العمل للانتهاء من الخطة وفقاً للجداول الزمنية المحددة.
ووجه الوزير كافة وكلاء الوزارة بالمحافظات بأهمية استمرار مرورهم الدوري على المنشآت الطبية لمراقبة العمل على أرض الواقع، والوقوف على المعوقات والعمل على حلها، من خلال التنسيق المشترك بين كافة الجهات المعنية بالوزارة.
كما وجه بالالتزام بالتوزيع العادل للكوادر البشرية من الفرق الطبية بكافة المنشآت الطبية (المستشفيات والمراكز والوحدات الصحية)، وذلك وفقاً للاحتياجات والخرائط الصحية للمحافظات.
واطلع الوزير خلال الاجتماع على مستجدات العمل الخاصة بمشروع تشغيل العيادات التخصصية بالمراكز والوحدات الصحية بمحافظة الاسكندرية، حيث تم تشغيل العيادات في 40 وحدة صحية في تخصصات (الأطفال، النساء، الباطنة، الجلدية، النفسية، الأنف والأذن والحنجرة، الرمد، التغذية العلاجية).
وتردد 26679 مواطن على تلك العيادات لتلقي الخدمات الطبية خلال شهر أكتوبر والنصف الأول من شهر نوفمبر الجاري.
وتم تشغيل 45 عيادة مسائية متميزة بـ 15 مستشفى مركزي وتخصصي في محافظة الأسكندرية، في تخصصات (ما بعد الكوفيد، الأشعة، العلاج الطبيعي، الاضرابات النفسية لما بعد الولادة، الحمل الحرج، التغذية العلاجية، الحساسية ومناعة الأطفال، الجراحات النسائية التجميلية، فحوصات ما قبل الزواج، أسنان الأطفال.
وأورام الجهاز الهضمي، الكلى، الروماتويد والمناعة، إصابة الملاعب، الجلدية، الطب الطبيعي، أورام الجهاز الهضمي، تشوهات العظام، أورام العظام، علاج العقم، علاج الألم، المناظير، المفاصل والمناعة، قلب وتغذية الأطفال، رسم العصب والعضلات، ايكو القلب، تجميل الجفون، المناظير، حساسية صدر الأطفال، المفاصل الصناعية، التجميل)
وحرص الوزير على الاستماع إلى مستجدات العمل ببرنامج تقديم خدمات تنظيم الأسرة، حيث اطلع على التقرير المجمع لأقسام النساء والتوليد بالمستشفيات، من حيث نسب الولادات القيصرية وتركيب وسائل تنظيم الأسرة، خلال الفترة من شهر يوليو وحتى نهاية شهر أكتوبر 2022، لافتاً إلى العمل على تنفيذ الحملة الرابعة للعام الحالي لتنظيم الأسرة في 25 محافظة.
وأكد الوزير خلال الاجتماع على أهمية تعظيم دور القطاع الخاص بالقطاع الصحي في مصر عبر ضخ المزيد من الاستثمارات، بما يستهدف خلق منظومة عمل موحدة ومتكاملة بين كافة أذرع المنظومة الصحية في مصر، بما يضمن تحقيق أقصى استفادة للمواطنين والإرتقاء بالخدمات الصحية المقدمة لهم.
كما أكد على استمرار عقد اللقاءات الدورية مع أعضاء مجلس النواب للنقاش حول المتطلبات الصحية اللازمة لكل محافظة والعمل على توفيرها، بما يضمن توفير خدمة صحية متميزة للمواطنين.
وأعرب الوزير عن سعادته بتجمع كافة قيادات الوزارة ووكلائها بالمحافظات في لقاء موحد بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة، مشيداً بجهود الدولة في تجهيز مقر للوزارة بأحدث النظم التكنولوجية.

انظر ايضا