أكدت مصادر عسكرية بشمال سيناء اليوم الخميس بأن قوات الجيش، بمساعدة أهالي رفح، تمكنت من تحديد مكان عبوة ناسفة تم زرعها داخل نفق أسفل الطريق بمدخل مدينة رفح بقرية سيدوت.
ولفتت بأن “العناصر التكفيرية” قامت فجر اليوم بحفر نفق اسفل الطريق ووضعت داخله عبوة ناسفة (تي ان تي) وزنها ربع طن موصلة بشريحة محمول لتفجيرها عن بعد كما حدث مع تفجير مدرعة الشرطة أمس الأول” التي أسفرت عن استشهاد 11 فرد شرطة بينهم ضابط.
ووسط اجراءات أمنية مشددة، تم على الفور تطويق المنطقة برجال الجيش، وإخراج العبوة الناسفة من داخل النفق وتفكيكها بمعرفة سلاح المهندسين بقيادة الجيش الثاني الميداني.

اترك تعليق