قام سلاح الجو الفرنسى اليوم الجمعة، بتوجيه أول ضربة جوية ضد أهداف غير متحركة لتنظيم داعش الإرهابى فى العراق، حسبما ذكر التليفزيون الفرنسى.
وكان الرئيس الفرنسى فرانسوا أولاند قد أعطى الخميس، خلال مؤتمر صحفى بقصر الإليزيه، الضوء الأخضر لشن ضربات جوية ضد تنظيم داعش، مؤكدا فى الوقت ذاته أنه لن يرسل قوات برية إلى العراق.
وقالت الرئاسة الفرنسية إن سلاح الجو نفذ أول ضربة جوية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق، أسفرت عن تدمير مستودعا لوجستيا للتنظيم، مشيرة إلى أن الضربات الجوية ستستمر في الأيام المقبلة.
يذكر أن الغارة الفرنسية هذه نفذت خلال زيارة رئيس هيئة الأركان المشتركة في الجيش الأمريكي الجنرال مارتن ديمبسي إلى باريس، حيث يجري هناك محادثات مع رئيس هيئة أركان الجيش الفرنسي الجنرال بيار دو فيلييه بشأن التحالف الدولي ضد “داعش”.

اترك تعليق