نفي وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة أن يكون تم فصل أي موظف بالوزارة على مستوي الجمهورية لانتماءاته السياسية، مؤكدا أن السبب الوحيد الذي تم تطبيق الفصل فيه هو انقطاع الموظف عن العمل بعد أن يكون استنفذ المدة القانونية.
جاء ذلك خلال اجتماع وزير الأوقاف اليوم الجمعة مع علماء وأئمة مديرية الأوقاف بمحافظة البحيرة، بحضور مفتى الجمهورية الدكتور شوقي علام ووزير الآثار الدكتور ممدوح الدماطي ومحافظ البحيرة اللواء مصطفي هدهود، وذلك في إطار احتفالات المحافظة بعيدها القومى.
وأكد وزير الأوقاف أنه لا يوجد أي إداري ينتمي لجماعة الإخوان في وزارة الأوقاف وإداراتها على مستوي الجمهورية، قائلا إن “جميع القيادات أزهرية خالصة حتي النخاع”.
ومن المقرر أن يوقع وزيرا الأوقاف والآثار بروتوكول تعاون مع محافظ البحيرة لترميم 3 مساجد أثرية برشيد وهم مسجد (زغلول، المحلي، أبو مندور).
ونوه جمعة بأن الوزارة لديها خطة لإحلال وتجديد 3400 مسجد خلال خمس سنوات، مؤكدا أنه لن يكون هناك مسجد على قائمة الانتظار وسيتم توجيه فائض الهيئة لعمارة المساجد بالإضافة إلى مساهمة القوى الشعبية.

اترك تعليق