أعلنت سيليكون 21 الشركة المصرية الرائدة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عن مشاركتها في الدورة 24 من معرض القاهرة الدولي للتكنولوجيا Cairo ICT والذي يعقد تحت رعاية وتشريف الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وذلك خلال الفترة من 22-25 نوفمبر المقبل بمركز مصر للمعارض الدولية تحت شعار The Big Reset .
وتحرص سيليكون 21 على المشاركة سنويا في المعرض للقاء عملائها وشركاء الأعمال واستعراض أبرز الحلول والتقنيات الجديدة في مجال التحول الرقمي والحوسبة السحابية ، واستعراض التقنيات الجديدة للشركات العالمية التي تمثلها في السوق المصرية.

ويعد Cairo ICT معرضا إقليميا يجذب المستثمرين من جميع أنحاء العالم خاصة منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.

وقال الدكتور حازم شرباصي، رئيس مجلس إدارة شركة سيليكون 21: إن الشركة التي بدأت أعمالها في مصر منذ 24 عاما تقريبا كواحدة من شركات التوزيع فى مجال تكنولوجيا الاتصال والشبكات الاعتيادية فى مصر، حيث كانت تقتصر أعمالها على توفير جميع منتجات وخدمات الشركات التى تمثلها مثل سيسكو، شنايدر الكتريك، كومسكوب، كانون، دى-لينك، لينكسس، هايك فيجين، نوكيا، ريكو، وبوش إلى عملائنا من أفراد أو شركات فى مصر.
وتابع، ومع تطور مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وزيادة حجم أعمالنا وحجم حاجة السوق إلى من يقدم خدمات متكاملة فى المجال التكنولوجى أصبحت سيليكون21 من أهم الشركات التى تقدم خدمات متكاملة واستشارات فنية وتسويقية بالإضافة إلى تقديم خدمات الدعم الفني والصيانة وخدمات ما بعد البيع وتعمل على تصميم حلول خاصة بالعملاء واحتياجاتهم وتقدم الدورات التدريبية التى تساعدهم على البيع المباشر لها.
أضاف شرباصي، أن الشركة قد حققت نسبة معقولة من النمو رغم التأثر الشديد الذي عانى منه الاقتصاد خلال الفترة الماضية نتيجة توقف الأعمال بسبب جائحة كورونا إلا ان الشركة استمرت في أعمالها وحافظت على موظفيها وعملائها ونجحت في الحفاظ على نمو الشركة دون تحقيق اي خسائر تذكر.
ولفت إلى أن الشركة تسعى لزيادة أعمالها في عدد من القطاعات المختلفة وفقا للسيناريوهات المتوقعة في عالم البيزنس خلال الفترة المقبلة.
حيث تعمل الشركة على رفع معدلات النمو عاما تلو الآخر وزيادة حصة الشركة فى السوق المصرية.
وذلك عبر توفير كافة الخدمات والمنتجات التى يتطلبها السوق وتوسيع قاعدة موردينا وعملائنا والدخول إلى أسواق جديدة تحتاج إلى هذا النوع من الخدمات، كما أننا نستهدف التوسع فى دول شمال إفريقيا بالإضافة إلى استنئاف أعمالنا فى ليبيا والدخول إلى أسواق جديدة.

وتابع، تلعب الحكومة المصرية دورا كبيرًا فى تطوير مجال تكنولوجيا المعلومات باعتبارها العميل الأكبر للشركات حاليا، حيث أثر النمو الاقتصادى المصري واتجاه الدولة إلى المجتمع الرقمى وميكنة جميع الأجهزة الحكومية والتحول الرقمي على أغلب المشروعات القائمة في الوقت الحالي.

وقال “ومن المؤكد أن أحد أهم العوامل الأساسية فى وصولنا لما نحن عليه الآن من نجاحات وإنجازات يرجع إلى مجهودات فريق العمل وكفائتهم وولائهم للشركة، فهم شركاء النجاح الحقيقيون وأنا على ثقة بأننا سنحقق المزيد من الإنجازات بمساعدتهم وبالعمل على تحقيق مصالح عملائنا”.

اترك تعليق